السلسله التانيه من قصة انا وامهات اصحابي حتى الجزء السابع

بعد ما روحت اناوامي بعد ما اكتشفت ان هي حامل في الشهر التاني وابويا كان في السجن ومات ودي كانت أكبر صدمه ليا طلعت من اوضتي لقيت امي اعقده في اوضتها دخلت عليها قولت ليها بصي انا عارف كل حاجه عنك بس مكنتش اتوقع ان يوصل للحمل امي"بص يا محمد افهم الأول ده حصل غصب عني انا" غصب عنك ازاي امي "عيطت وقالت انا عارفه اني منفعش ام بس انا كنت كويسه كلو من ابوك هو السبب ساعتها افتكرت كلام الدكتور لما اقالي متخليش حاجه تزعلها اخدتها في حضني وهي بتعيط انا" بصي احنا لازم نخلص من الحمل ده امي" انا خايفه يحصل ليا حاجه انا "هنتاكد الاول ينفع ولا لا بس الاول عايزك تعرفني ده حصل ازاي امي"اصل مش وسكتت انا "بصي عشان اعرف أقف جانبك لازم تعرفني امي" بص يا محمد انا هتعبرك مش ابني هتبعرك كل حاجه ليا بص انا اللي حصل معايا ده في شخص كنت بتعمل معاها هو صاحب أوتيل كبير في مصر بس هو ليه مزاج لشعبي مش بيحب ولاد الناس انا اه وبعدين امي" اعقدة افكر ابعت مين ليه لما كلمني هو اصلا مش بيحكي معايا في اي تفصيل انا" وهو عرفك ازاي امي"بص انا في يوم كنت أعقده في المحل بتاعي لقيت واحده شيك اوي دخله عليا لبسه نضاره سوده وهو معاها البت دي كانت شغله عندي زي مها بس مش متجوزه انا" اه وبعيد امي" لما أبت اقلعت النضاره عرفتها وقالت ليا ان هو جوزها وكده واهدنا أرقام بعض بعد يومين لقيتها بترن عليا بتقولي استاذ سامح صاحبة الاوتيل اللي شغاله فيه انتي عجبيته اوي وانا قولت ليه أن انتي مش بتعملي كده انتي ممكن تبعتي حد لكن انتي لا انا "امممم اكي"مالك متخلينيش اندم اني بحكي انا "خلاص طيب كملي امي" لا خلاص انا "خلاص براحتك ورحت قايم سيبها وطلع من الاوضه لقيت الموبايل بتاعي بيرن ببص لقيت هدي المحاميه بترن عليا انا" الو هدي"وحشتيني ولا انا موحشتكش انا" لا عادي ليه يعني وحشتيني هدي "طيب انتا وراك حاجه انهارده انا" لا هنزل اروح البيت عند عم كمال اطمين عليهم هدي" عم كمال اي بقولك وحشتيني تقولي عم كمال انا "خلاص اهدي قولت ليكي هبقاء اشوف وقت تاني اعدي عليكي هدي" براحتك سلام قفلت معاها وانا دمي محروق وعايز اعارف اي اللي حصل في الفتره االي كنت فيها في اسكندريه اعقدة في الانتريه افكر لحد ما جتالي فكره ان هدي عارفه كل خطوه من خطوات امي بس هدي مش هنتكلم غير لما تتناك دخلت اوضتي اخدة هدوم ودخلت الحمام اخدت دش وطلعت لبسة ونزلت اتصلت علي هدي وقولت ليها اني في السكه ركبت تاكس ووصلت المنطقه عند هدي وعملت زي كل مره بصيت يمين وشمال عشان محدش يكون شايفني وانا طلع طلعت عند شقة هدي الباب مفتوح وفعلا زي ما قالت لي اول ما شافتني قدامها سلمت عليا بالحضن وقفلت الباب مخلتنيش اخد نفسي اخدتني علي اوضه النوم وكانت لابسه ترنج حريمي هدي "بص ادخل الاوضه وانا هخد دوش واجيلك بسرعه دخلت قعدت في الاوضه اكلم نفسي لحد ما طلعت من الحمام وجات ليا لبسه قميص لحد طيزها وكلوت فتله تبع الطقم وقعدت علي رجلي قالت لي وحشتيني وحطت شفايفها علي خدي وادتني بوسه وانا ايدي علي طيزها من فوق وراحت وخدني ووقعنا علي السرير انا مسكتها في بوسه في شفايفها وهي مش قادره تتحرك وانا باكل شفايفها وايدي بتفرك في بزازها وهي تقول اممممممم اااااه وحشتني يا دكري بحبك نزلت علي رقبتها بوس وايدي نزلت علي كسها لقيته مبلول وهي راحت ماسكه زوبري حسيت احساس جامد فضلنا نبوس في بعض شويه ونتقلب علي السرير وبعد كده عملنا 69 انا نمت علي ضهري وهي جات فوق مني بالعكس حطت زوبري في بقها وكسها علي بقي هي تمص لي وانا الحس لها كسها وتنزل علي بقي ورجلها تضم علي بعض وهي فوقي وبعد كده نامت علي ضهرها طلعت فوقها استوت وانا زوبري وقف علي اخره قعدت الاعب كسها بزوبري ونزلت علي كسها الحس فيه وهدي حطت ايدها علي كسها دعكت فيها وانا بلحس جاتلي فكره قولت وهي كده اسألها انا "هدي عجبك الحس يا قلبي هدي" اااااااه نيكني بلسانك في كسي انا "طيب بشرط هدي" نيكني يلا اااااااه انا "طيب بصي امي اتناكت وانامسافر هدي" اااااه يابن المتناكه كسي مش قدره انا "جدعها يا شرموطة انا" انتي متأكد ان هي بتتناك هدي" ااااااااوووووف .. كمان كمان عايزها الزب ده يراشق في نص كسي مش قدره وانا بلحس في كسها اكتر عشان تجاوب انا" ليه يالبوة هو زب جوزك لسه مش بيوقف غير وانتي بتناكي هدي "آآآآآآه لازم لحسك بيهيجني اوووي انا " علشان انتي شرموطة ولبوة ورحت إقايم حطت زبي في كسها خد يلا في كسك حاسه بالزب في كسك يامتناكه هدي"ايووووه.. زبك جميل اااااااااه فين ابن اللبوة جوزي يشوفك وانتا بتنكني اااااااه انا كسي بيأكلني فتحت رجليها ودخلت بينهم وهي بتشتم وتزوق نفسها علي زبي علشان يدخل في كسها اكتر كسها راحت انا مدخلة فيها جامد هدي" واحدة واحدة ايووووه يابن اللبوه نكني اوووووي نيك يا دكري نكني اووي وانا عمال بنيك فيها وكلامها كان مخليني هايج عليها وبدأت انيكها بعنف لدرجة ان بزازها كانت بتروح وتيجي من شده الرزع في كسها هدي" هموت في ايدك يابن المتنااااااااكة اااااااااااه وهي تشتم وانا ارزع في كسها جامد هدي" اييييي ايييييي كمان كمان جوزي الخول سيب كسي تعبني فينك يامتناكه تشوف اوووووف اوووووف زبك جميل جميل يا حمو ااااااااه شالت زبي من كسها ورجعت دخلة تاني في خرم طيزها حلووووو حلوووووو ايوة. ااااااااه يالهووووي علي زبك وهو بيدخل في خرم طيزي بيولعني اااااااه ااااااه بقيت بحط زبي براحه شوية وبعدين ارجع اسحبه تاني .. ويرجع روحت مطلع زبي من طيزها ودخلتو في كسها ورحت هي لافة رجليها حولين مني علشان يدخل زبه كله جواها اااااحححححح احححححححححح كسي نار نار نكني كمان اوعا تجيب لبنك دلوقت انا لسة مشبعتش منك يا قلبي انا" لا متخفيش لسة بدري هدي" نكني في طيزي تاني الدوده بتاكلني لسه عايزه زبك يفشخ طيزي قامت وراحت مفلنسه علي السرير روحت نزل بلساني الحس في خرم طيزها وهي عمالة بأيدها تدعك وتقفش في بزازها يلا بقي حطة في طيزي بتاكلني اوووي انا" خرم طيزك عايز يتاكل اكل حطت راس زبي علي خرم طيزها وراحت وبدأت ادخلة بشويش وهي عمالة تفرك في بزازها وحاسة بهياجن وزب بيدخل في طيزها وهي بترقصها ااااااحححح ااااااححححح. طيزي بتحرقني اووووي عايزه زبك يفشخني عايزه اتناك في طيزي اوووووي وراحت ماسكتها من جناب طيزها وبدأت ارزع زبي وهي تصرخ نكني نكني اووووي طيزي بتحرقني اووووي.. اووووف اوووووف .. كمااااان كمان فضلت بنيك في طيزها لغاية ما حست نفسي خلاص هيجبهم راحت جابهم في طيزها نزلت جانبها علي السرير باخد نفسي هدي " النيكة دي مش هتتحسب اعمل حسابك هتبات معايا انهارده تفضل تنيك كسي وطيزي لحد الصبح انا" بصي بقا يا هدي عشان أبات معاكي ليا شرط اولهم هدي "هههههههههه عارفه انتا عايز اي انا" عرفتي انا عايز ايه طيب انا عايز اي هدي "عايز تعرف موضوع الحمل بتاع امك صح هههههههه انا "يا شرموطه عرفتي ازاي هدي" عيب عليك انا خبره ههههه وقامت جرت من جانبي روحت ضربها علي طيزها هدي" اييييي براحه يا مفتري طلعت هدي جابت صنية اكل وجت اعقدة جانبي علي السرير وهي لسه عريانه وقالت ليا بص يا محمد انا ممكن احكيلك بس بشرطين انا" اومري هدي"بص اول حاجه هاخد منك وعد تاني حاجه انتا عرفها وشاطر فيها انا" طيب اتفقنا هوعدك وهبات معاكي لحد الصبح بس لو مكنتيش كدابه هدي" اتفقنا لا هديلك اثبت يا باشا انا "طيب اقولي واحنا بناكل عشان وقتك انتي عارفه هدي" بص يا سيد فاكر أمير سيد انا"اه عارفهم هدي"امير يا سيدي كان شريك واحد اسمو سامح في مشاريع وسامح ده كان دايما يشد مع أمير عشان الحاجات المشبوها اللي أمير بيعملها فا أمير طلب من امك تزوق واحده علي سامح عشان تجيب راجله وفعلا امك بعتت مها وغيرها اتنين من غير اسامي المهم طلع مزاج سامح غريب اوي بيحب البلدي فا امك كان الموضوع صعب عليها لحد ما في يوم واحده قريتكم انا "قربتنا مين دي مياده ولا عبير هدي" ههههههههه انتا عرفت منين يا نصيبه لا ياسيدي واحده غيرهم انا "واحده غيرهم مين هدي" بص انتا ووعدتني صح انا "انجزي اهدي يلا مين هدي" براحه عليا طيب عارف خديجه انا "خديجه مين اوي تكون خديجه بت خالت امي هدي" ايو هي بظبط انا" كملي وبعدين هدي"خديجه ياسيد جوزها مات في حدثه من فتره كان شغال مشرف علي موقع في لودر خبطه ومات والظروف بقت صعبه اوي معاهم هي وبنتها نڤين فا راحت تشتغل عند مكتب مخدماتي عارفهم بتوع الخدمين انا" بس كنت بتختار الناس المسنه فا مره بعتها لوحده اعقده لوحده ودي كنت امك كان عامله حفله عشان امير هيعزم سامح ونوال هتجيب البنات اللي عندها وفعلا خديجه راحت البيت ولقيت ان البيت طلع بتاع نوال بت خالتها وانتا عارف بقا امك لقيت ان خديجه نفس النوع اللي بيحبو سامح لسه هتكمل لقينا موبايل هدي بيرن اختها الصغيره بتقولها ابوكي تعبان قامت هدي بتقولي هلبس وانزل بسرعه ابويا تعبان هو ساكن جانبي بشارعين مش هتاخر طيب مش هتكملي هدي "بس خد الاب اهو وفتحتو وطلعت الملف اللي شوفته قبل كده ودست علي فيديو وقالت ده بتاع خديجه شوفه لحد ما اجاي لبسة بسرعه عبايه عليه واديتني بوسه وقفلت الشقه المفتاح عشان معرفش انزل اعقدة علي السرير اشوف الفيديو الأول خديجه دي جسمها جامد ليها بزاز كبيره اوى وعليها طياز كبيره لما تمشى بتترقص طيازها وبزازها وهيا ماشيه من تقلهم حاجه ملبن جامده بجد كانت لبسه جلابيه سامح "بصراحة من اول ما شوفتك وانتي مجناني خديجه" بس انا مش حلوة قوي وكمان تخينه يمكن مراتك احلى مني يبقى ايه الي عجبك في قولي سامح" بالعكس انتي زي القمر وحلوة قوي وعجباني مش زي الناشفة والباردة سمعت صوتها بيضحك بشرمطه اوي و خديجه" هي مراتك ناشفه ازاي وبارده ليه سامح" يعني مش عندها زي الي عندك خديجه" ازاي مش فاهمه سامح" من غير زعل خديجه" هازعل منك ليه سامح"بصراحة كده فردة واحدة من صدرك اكبر من الي عندها ورا خديجه"مش يمكن انا مع جسمي ده اكون زيها بارده سامح" معتقدش وبعدين احنا هنفضل نتكلم خديجه" امال عايز اي أعقد سامح علي السرير وقالها اقلعي واقفة خديجه وبدأت تقلع وانا وبقيت شايفها وهايج عليها امال لو كنت انا اللي مكان سامح وهي بتقلع وشوفت كل تفاصيل جسمها بزازها وطيزها وقبة كسها الكبيره وكان جسمها روعه في الجمال والجلابيه على اللحم خديجه" بصريح العباره كده انت عاوز جسمي بس يبقي يلا خلصني عشان امشي راح حضنها من ورا ومسكها من رقبتها من ورا بس من غير مايكون خانقها وكانت ايده على بؤها . وشدوها على السرير ونام فوق منها وبقي عمال يحسس على جسمها ويعصر فى صدرها ويحرك ايدى على كسها عشان يهيجها وهى مفيش فايده عماله تحرك جسمها كان باصصلها زي المحروم من حاجه واما صدق لقاها وابتدا يدعك فى جسمها و يلحس فيها ويبوس فى صدرها وطلع زبه قعد يفركها على بطنها جامد وهى مبطلتش مقاومه كل ده وقعد يحك راس زبه على كسها جامد وايده التانيه بيدعك في حلماتها اللي كان لونهم وردى فاتح وابتدت حركتها تقل ومقاومتها تضعف وحست ان مفيش فايده من المقاومه وهو مبيبطلش حركه بزبه على كسها من برا وعصر فى حلمات صدرها اللي ظهرت زى الشمس واما لقى ان مقاومتها قلت مسك بزازها بايديه الاتنين وقعد يمص فى حلماتها كل واحد شوية زبه لسه علي كسها وهى عماله تقول كلام غير مفهوم مكنش يتفهم منه بس الا ارحمنى و كفايه وانا مش مستحمله وكلام زي ده وهو مبطلش لعب فى بزازها و مص فيه وعض حلماتها وكل شوية ينزل ايده يدعك كسها ويداعب بظرها ويحركها بين صوباعين من ايديه عشان يهيجها وبالفعل حلماتها وقفت عالاخر وبظرها صار زي زب الطفل الصغير وابتدى يخف عليها عشان يفهم كلامها الى بتقوله وابتدت تتأوه تأوهات متعه المرة دي نزل على كسها قعد يلحسلها فيه ويحرك عليه لسانه من فوق لتحت زى مايكون اما صدق شاف حاجه كده قدامه كس مكنش وردي أوي بس كان حلو بالنسبه لست بقالها فترة متناكتش وأي حد حتى لوملوش فى اللحس يشوفه لازم ياكله ويقطعه لحس و مص وده اللي كان بيحصل فيها اقعد يلحس فى كسها شويه طلع على بزازها واعد يمص فى حلماتها ويعضها بشفايفه ويقرص عليهم ويعصر بزازها كلهم بايده وهو بيلحس فى حلماتها فى نفس الوقت وهى تأوهاتها زادت بس مبتقلش ولاكلمه كل الى بتقوله ااااه اه ااااه اااااف مش قدره وهو راح نزل يلحس تاني كسها وعمّال يدخل لسانه فيها مش سايبها ويلحس بلسانه على كسها من فوق عند البظر وينزل بالراحه على كسها بشويش بلسانه من برا كسها بس ويروح طالع مرة واحده لفوق وهو مدخل لسانه فى كسها عشان يهيجها أكتر وفضل يعمل فيها كده لغاية مانزلت شهوتها وهو بيلحس ليها وجه بزبه قدام كسها وكان واقف عالاخر واعد يحرك راسه علي كسها من برا ويضغط براسه على بظرهاو يحرك زبه على كسها من برّا بس من غير مايدخله فيها عشان يهيجها تانى بعد مانزلت شهوتها راح مدخل زبه مره واحده خديجه "أححححححححححح إممممممممممم آاااااااااااااااااااه آىىىىىىىىىىىى كمان نيكنى كمان يا روحي . ياللا آاااااااااااااااه كسي مولع زبك كبيررررررررررررررر وممتع كفايه كده مش قادره كسى هيتقطع سامح" استحملى يا مرا ده هو انا لسه عملت حاجه خديجه" احححححححححح . لأ متدخلش اوي كده مش هستحمل سامح "خدى يا وسخة خديجه"ايييي اااااه دخل زبرك كله كانت بتتأوه و تشخر منه و هو مش معبرها سامح " خلاص مش قدر يالبوه كسك عايز يتقطع خديجه" حرام عليك هاموت سامح " لا يا لبوة مش هتموتى ولا حاجة بدأ يسرع حركته كان زى المكنه و مش مهتم بأهات خديجه تحته لغايه ما لقيت خديجه بتترعش قام من عليها و شدها قومها و خلاها توطى و ترفع رجليها على السرير دخل زبره فى كسها و هو واقف وراها كانت ماما دلوقتى قدامى وراها بيتحرك و بينزل على ضهرها يلحس بلسانه ضهرها كلها كانت جابت تانى . سامح " يلا يا لبوة عايز انيك طيزك الحلوة دى بعبص طيزها خديجه" اححححح لألالا انا متنكتش فيها انتا ممكن هتعورنى سامح " يا وسخة مش هاعورك يلا خديجه" لأ قولتلك لالا سامح "علشان نستمتع اكتر خديجه" لالالا قولتلك لا سامح " ماشى يا لبوة شالها و بقى بينيكها و هو حاضنها كده و طيزها عماله تترج و هو بيدخل صباعه فيها جامد كان باين على وشها المتعه الشهوه و الالم . و بتجز على سنانها و بتلحس بلسانها ودنه و رقبته فضلو علي كده و لغايه ماجاب جواها نزلها على السرير و قام لبس هدومه سامح " هابقى اكلمك علشان نتقابل تانى يا بطل خديجه"لو فيها مره تانيه سامح "اي يا متناكه بتقولي اي خديجه" ماشي ماشي سامح " المره الجايه هنيك طيزك دى خرج سامح و قفل الباب وراه وانا كنت خلاص علي اخري شغلت الفيديو كذه مره لحد ما لقيت خبط علي الباب قومت ابص مين لقيت حد مكنتش اتوقع ان هو يكون يعرف هدي اصلا او ليه علاقه بيها الجزء التاني بعد ما شوفة الفيديو بتاع خديجه بت خالت امي مع سامح وكنت هايج اوي لقيت الباب شقه بيخبط روحت ابص من العين السحريه لقيت حد مكنتش اتوقعو ان يعرف هدي لقيت كريمه ام مومن صاحبي لبسه جيبه وبلوزه عليها اعقدة تخبط شويه لحد ما زهقت راحت وخده بعضها ونزلت بس كان باين علي وشها القلق فضلت افكر اي عرفهم علي بعض واي اللي يجيب كريمه لحد هنا فضلت افكر زهقت قومت اعمل قهوه دخلت المطبخ دورت علي حاجة القهوه وقفت اعملها لقيت الباب بتاع الشقه بيتفتح طلعت جري وانا عريان عشان هدي بت المتناكه اخدت هدومي حطيتهم في اوضه وقفلت بمفتاح واخدته معاها عشان متجيش تلاقيني لبس وعايز امشي طلعت عريان من الطبخ واكن جردل مياه سقعه نزل عليا لقيت جوزها وقف اقدمي في الصاله معرفتش اعمل حاجه هو بص ليا وراح وخد بعضو ورايح أوضة النوم وانا مش جوايا قولت ده اكيد دي نهايتي وهيموتني فضلت أعقد علي كرسي الانتريه ومفيش حس ولا خبار ل جوزه مفيش ظ¥دقايق ولقيت هدي بتفتح الباب ودخله دخلت هدي واعقدة جانبي تاخد نفسها من السلالم هدي"مالك وشك اصفر كده ليه كل ده لما شوفت خديجه هي بتكلمني وانا ساكت مش برد عليها هدي" في اي يابني ما ترد عليا في نصيبه حصلت ولا اي انا "جوزك لسه جاي من بره وشافني كده هدي" ههههههههه خضيتني يا شيخ هو فين نزل تاني احسن انا "لا في اوضة النوم شكله دخل ينام هدي"لا لالا احنا محتاجين الاوضه في كلام كتير بيني وبينك لسه انا" لا قومي هاتي هدومي وانا هلبس وامشي كفايه لحد كده خليها تعدي سليمه هدي" هههه انتا خايف منه متخافش ده زي القطه راح الموبايل بتاعها رن هدي "الو اي لا مكنتش موجوده انتي فين كده طيب خلاص تعالي ليا بكره يامره بكره مستعجله كده ليه خلاص هرن عليكي لما اخلص الشغل اللي في ايديا يلا ماشي سلام انا "افتكرت موضوع كريمه وتقربنا هي اللي بتكلمها هدي"هو في حد جالي بعد ما نزلت أعقد يخبط انا" اه كريمه هدي" وانتا تعرف كريمه منين بقا انا "انتي مالك دي غيره ولا اي هدي" اعتبرها زي ما تعتبرها قولي تعرفها منين انا "تقولي لياتعرفها منين اقولك انا كمان هدي" طيب تعالي انا هنروح فين يا وليه امجنونه هدي" تعالي بس وانتا ساكت اخدتني من ايدي وراحت علي أوضة النوم فتحت الباب ودخلنا لقيت جوزها نايم علي السرير راحت شدت الماليه من عليه راح قايم من النوم جوزها" اي في اي هدي"يلا قوم يلا عشان عايزين السرير جوزها "بطلي شرمطه بقا هدي"الشرمطه دي اختك هي اللي بتعملها وانتا عارف ده كويس ويلا قوم عشان بصريح العباره كسي مولع وعايزه تتناك يلا فضلت وقف مبلم ومش عارف اتكلم من المنظر اللي بيحصل اقدمي وجوزها فضل بصص ليها وساكت هدي" مش هتقوم طيب راحت قلعت ووفضلت با الكلوت ولفة ليا وقالتلي بص لو عايز تعرف موضوع كريمه اللي هتموت وتعرفه تنيكني اقدم المتناك ده ها موفق فضلت ساكت شويه ودماغي بتفكر قولت ما حصل قبل كده اي يعني روحت قولت ليها موفق ورحت منزل ايدي علي كسها ادعك فيه ورحت زايح الكلوت لقيت زنبورها باظظ وكسها بيقفل ويفتح روحت قرصها في كسها وهي احححححححح اوووووووف امممممممممممم وبشفط في لسانها وامص شفايفها ورحت مطلع بزازها ونزلت رضاعه في الحلمات وهي احححححححح اووووووووووف نيكني يا دكري وري المتناك النيك ازاي وراحت ماسكاني من زوبري وقالتلي يخرب بيت زبك بيموتني ايه ده بتاع حمار ده لما بيدخل فيا بيفشخني ورحت مغير وضعي راسي علي كسها وزبري عند راسها ونزلت لحس وشفط زنبورها وهي تقولي امممم اههههههههههه عمر المتناك جوزي ما اكل كسي كده وراحت واخده زوبري في بقها وهي تمص وانا الحس وتقولي اهههههههههه كمااااااااان اوي الحس اوي يا حبيبي انا متناكه وشرموطه انا هجيب الشارع كله هنا ينكني اممممممممممم اههههههههههه وانا ادخل زوبري في بقها تقولي امممممم جامد زبك وفجاءا قالتلي يالا دخله مش قادره عاوزه اتناك نيكني نيكنننننننننني انا لبوه ومرات خول انا لبوتك وشرموطك وراحت عادل نفسي وواخد وراكها علي كتفي ومدخل زوبري مره واحده في كسها واتظفلت من كتر ميتها ودخل لاخره في كسها وهي اححححححححححح اووووووووف يخرب بيييييييتك هتموتني اوي اوي دخله وخرجه اتفرج علي مراتك وهي بتتنك يا عرص نييييييييييييك نييييييييييك بسرعه اح اح اح اييييييي خخخخخخخخخخخخخ ججججججججججج هجيب هجيييييييييييييب وانا لقيت نفسي هجيب قلتلها وانا كمان هنزل هنزل لقيتها بتقولي لا لا خرج خرجه متجيبش دلوقتي لقيت نفسي بنزل لبني في كسها ملحقتش اخرجه وانا ببوس في شفايفها وايدي بتدعك بزازها ولبن نازل في كسها زي السيل كميه كبيره اوي وفضلت نايم عليها لحد زوبري ما نام وخرج من كسها لوحده وهي عماله تبوس فيا خدودي ورقبتي وتقولي متعتني نمت جانبها شويه قامت مسكت زبي وفضل تمص فيه لحد ما وقف تاني ساعتها جوزها حب يخرج ويقفل الباب علينا رفضت انا معرفش ليه هدي "أعقد يا متناك اتفرج عليا يمكن تتعلم منه راح اقعد معانا وكنت وانا بنيك مراته بتعمد أبص في عينيه، وأشوف نظرة عينيه ومراته بتتناك قدامه وكنت المره دي ناوي مجبهمش بسرعه على قد ما أقدر كنت مستمتع بالنيك في كس هدي والبعبصة في طيزها قدامه وفي اصوات التأوهات والغنج اللي كانت طالعة منها وكنت بهمس في ودنها بقولها انا اهو عملت اللي عايزه راحت بايسني في شفايفي وقالت ليا نيكني نيكني قوي نيكني قوي قدام جوزي الخول حط صباعك في طيزي قدام جوزي. إنهش في لحم بزازي هات فيا جيب لبنك فيا حبلني وجوزي بيتفرج كنت بنيكه قدام جوزه وارزع جامد في كسها لحد ما لقيت هدي شخرت في الآخر شخرة بنت وسخة ماقدرتش أمسك نفسي لما سمعتها وجبت غصبن عني وأتحدى أي حد يسمع الشخرة دي ومايجبش أما جوزها، فهو كان هايج وزبه واقف على المنظر جداً وكان مطلع زبه من الشورت بيفركه وهو بيتفرج علينا وأول ما قمت من على هدي لقيت جوزها بيقولها "انا عايز انيكك اهدي هدي" ههههههههه لا ياحبيبي محمد بهدلني وانا مش بتناك غير من الرجاله بس راح بص ليا جوزها وانا حساس انو هيعط انا "طيب عشان خاطري انا بسرعه هاخد دوش وارجع الاقيكي خلصتي هدي" ههههههه ماشي تعال يا متناك انجز جوزها "طيب انا كده مش عارف كسك غرقان لبن معليش قومي روحي الحمام اغسلي كسك وتعالي هدي" لا ياخول انت هتنكني علي لبنة انا لا يمكن اغسل لبن دكري وحبيبي من علي كسي ابدآ نايم جوزها فوق منها وفضل يبوس ويقفش فيها وراح مدخل زبه في كسها ومفيش دقيقتين وجاب في كسها بعد ما خلصت وطلعت من الحمام قالت ل هدي اي خلاص هدي"اه يا قلبي هما دقيقتين متخافش ويمكن اقل انا" قومي اعمليلي شاي وتعالي عشان عايزك هدي " حاضر يا قلبي روحت قولت لجوزها قوم بقا روح نام اتنا في الاوضه التانيه عشان عايز هدي في موضوع وعايزك انتا كمان بس اخلص مع هدي جوزها بكل جراء اي هتنيكها تاني انا" هههههههه لا متخافش انتا خايف عليها ولا اي جوزها "اه حرام انا" متخافش يلا راح واخد هدومه وطلع من الاوضه دخلت هدي وهي لسه عريانه اقعدة علي راجلي وانا أعقد علي السرير أكني بنيكها وقالتلي ها عايز اي روحت قرصها من كسها هدي" ايييييييي خلاص نسيت بص يا سيدي انا مش هسالك تعرفها منين لكن عشان انتا حبيبي هقولك انا "انجزي يا متناكه هدي"طيب براحه بص كريمه دي كانت ساكنه في المنطقه هنا زمان وكانت شرموطه اوي بتجري وراء طيزها قبل ما تتجوز وتخلف كانت معايا في المدرسه كان كل يوم لازم اتنين ولا تلاته يمسكها ويفشخوها عشان تنبسط لحد ما في واحد واحد ميكانيكا كان فاتح هنا **** يرحمه بقا كان معجب اوي بطيزها وهيموت عليها ده حته فكر يغتصبها فضل وراها لحد ما عرف ان هي بتتناك وعادي ابوها كان خادم الجامع هنا بس هي طول عمرها شرموطه طلعها ل امها واختها اتصحبه علي بعض احد ما في مره قالتلي ان هو فاتحها وهي مش عارفه تعمل اي كونت انا شغلها سكرتاريه عند محامي كبير المهم في مره كان في واحد عميل عند المحامي ده شاف كريمه وهي عندي كان معجب بيها اوي وطلب من المحامي يتجوزها وكده علي مراته عشان مكنتش بتخلف المهم المحامي قالي وانا قولت لكريمه واقنعتها ان هي تتجوز وتخلص من اللي هي فيه وروحنا المستوصف اللي هنا في ممرضات صحابنا شغلين مع دكتور نساء بس شمال عمل العمليه لكريمه ومرضش ياخد فلوس عرفت بعد كده ان هو ناكها بيهم قبل ما يعمل العمليه واتجوزت بس الشرموطه عمرها ما توب العيب طلع من جوزها ومكنش اقد كده في النيك مكنش مكفيها فا كان في بواب في العماره صعيدي دايما كان يبجي الطلبات ليها فضلت تهيج في الراجل لحد ما بقا كل يوم جوزها ينزل الشغل والبواب يطلع ليها فوق يفضل ينك فيها ومره في التانيه جاب واحد بتاع أنابيب صاحبه وبعد شهرين الدوره انقطعت عنها راحو لدكتور عرفت ان هي حامل في بت وجوزها بقا فرحنا اوي بيها وساعتها كتب الشقه اللي هي اقعده فيها با اسمها وبعد الولاده وكلام ده البواب كان سافر الكويت فا كانت علي آخرها وجوزها زي ما هو دورة علي حد ياخد مكان محمود البواب لحد ما فتحت صيدليه جانب البيت وكان فيه واحد اسمه حماده شغل بيطلع الادويه لحد البيت بتاع توصيل وبردو هايجة الوله عليها وناكها وفيوم جارها شاف الوله نزل عرف وبقا هو كمان بينكها وبردو حملت وجابت ابنها ده ومره جوزها تعب وراح لدكتور طلع صاحبه وقالوا علي حاجه تساعده في السرير وان هو بيجابهم بسرعه عمل ليه تحليل وكشف وعرف ان الحيوانات المنويه بتاعته ضعيفه وعنده عقم ولازم يتعالج عشان ده مقصر جامد عليه هو سمع كده وراح ضربها وبقا يسأل العيال دي عيال مين بس كان الوقت عده وفات والعيال مكتوبه باسمه وزي ما انتا عارف الوله للفراش يعني خلاص طلقها رفعت اقضيه عليه اخدت منو شهريه كل شهر بس راح فضحها عند أهله وابوها مات وكده وهي باعت الشقه وراحت مكان تاني ولبسة نقاب عشان الفضايح وبعد فتره قلعت النقاب انا "كل ده دانا مكنتش اعرف حاجه عنها دانا حمار ها وهي جايه ليكي تاني ليه هدي" بتقولي في واحد زميل ابنها ناكها مرتين وبعد كده اختفاء وهي دلوقتى هايجه علي الاخر فا بتاجي عندي تعقد تفضفض عن نفسها انا "تفضفض ولا تنيكو بعض يا متناكه هدي" متكسفنيش بقا **** اه يا سيدي بتيجي نرياح بعض وانا اصلا من زمان وانا بعشق جسها ابن المتناكه كده خلاص عايز تعرف حاجه تانيه انا "اه اخر حاجه وانا بنيكك قولت لجوزك اختك هي اللي شرموطه ليه بقا هدي" ههههههههه ليه عايز تنيكها انا" انجزي يا لبوه ها هدي "اه اصل اخته متناكه طلعتها قبل كده من اقضاية آداب وكده بتناك بفلوس بس هي شكله مش حلو حلوفه كده تخينه اوي ده لما اتمسكت اتمسكت تتحت الكوبري مع اتنين صايع بتتناك علي قفصان ههههههههه انا" طيب بصي يا هدي انا عارف ان انتي عايزه تنناكي تاني انتي كده كده كريمه علي آخرها انتي تتصلي بيها وتقولي ليا تعالي هدي" انتا ناوي علي اي انا "هنيكك انتي وهي يا متناكه هدي" ماشي بس الخول جوزي ينزل انا متشغليش دماغك انا هخليه ينزل هدي"طيب اي مفيش تصبيره لحد ما تاجي كريمه انا "بس يا متناكه انا هنام ساعتين عشان اقدر عليكم وقبل ما كريمه تاجي هيكون المتناك جوزك نزل قومي انتي بس اعملي اكل حلو ماشي ويلا قومي قومتها من علي رجلي زقتها وقلتلها يلا وخدي الباب واطفي النور يلا طلعت هي وانا فردة نفسي علي السرير بفكر في اللي سمعته عن كريمه لحد ما روحت في النوم الجزء الثالث بعد ما عرفت من هدي حكاية كريمه وقولت لهدي تعمل اكل وتسيبني ساعتين انام وهي تعمل اكل ولما اقوم هتكلم كريمه عشان تجيبها معرفش نامت اقد اي لاقيت الباب بيتفتح والنور ولع بابص ناحية الباب لاقيتها هدي"اي هتفضل نايم ولا اي انا" عاوز انام بجد تعبان جات قعدت جنبي وقالت وهي بتتشرمط امال فين حلاوتي في اللي حكيته ليك انا "سيبني دلوقتي عشان تعبان هدي" طيب انا خلصت الاكل وراحت قايمه من جنبي وراحت لفه وقالتلي اه نسيت اقولك صح جوزي نزل راح لاخته وانا اتصلت با كريمه وزمنها في السكه ها هخدها ودخل الاوضه التانيه انا "لا خدي يا متناكه انتي انا قولت ليكي لما اقوم هدي" لا ما الوليه حرام تعبانه انا" الوليه بردو ولا كسك هو اللي تعبك هدي" هههههههه الاتنين واحد في الاخر يا حبيبي روحت قومت من علي السرير روحت الحمام غسلت وشي وطلعت اكلت وكانت هدي عامله سمك وسلطه أكلت لاقيتها جايبه برطمان عسل وبتقولي كل يا قلبي عشان عندك حرب ولازم تبقا اقدها عده نص ساعه ولاقيت الباب بيخبط قامت هدي تفتح الباب وهي لبسه قميص نوم عليها مفيش حاجه تحت منه شفاف من غير كلوت ولا سنتيانه يعني تشوف بزازها وكسها وهي لبسه راحت فتحت الباب الشقه مفيش ثانيه ولاقيت كريمه داخله من الباب لبسه عبايه كنت انا أعقد في الانتريه اللي داخل من باب الشقه مشوفكش دخلت كريمه ومشت اقدم هدي وكانت طيزها بتتهز قدامى فى العباية هيجتنى وهي اصلا طيزها كبيرة انا أعقد علي الكرسي وعنيا متسمرة على طيزها دخلتها خدي علي اوضة النوم واقفلو الباب اعقدو يتكلمو شويه وسمعت صوت ضحكه من بتوع الشراميط بس دي كانت طلعه من كريمه روحت رايح ناحية الباب خبطت اتخضت كريمه هدي وهي قايمه تفتح قالتلها مالك يا وليه اتخضيتي كده ليه كريمه"انتي مش قولتلي ان جوزك نزل يا هدي هدي" اه من بدري كريمه طيب مين اللي بيخبط علي الباب ده هو في حد في الشقه هدي راحت فاتحه الباب شافتنا كريمه اتخضت كريمه "اي ده محمد انتا بتعمل هنا اي هدي" محمد جاي ياريحنا انا وانتي كريمه قايمه عايزه تامشيه راحت مسكها من البزازها هدي" رايحه فين يا متناكه انتي مش جايه عشان تتناكي مالك كريمه ساكته من الصدمه راحت قايمه جاريه عند الباب راحت هدي سبقها وقفلت الباب روحت انا قولت ل هدي سيبني معاها يا هدي اطلعي هدي" لا انتا قولت احنا لاتنين انا "بس انا عايزه مره واحده لوحدنا وبعدين يا سيتي هنيكك معاها لاقيت كريمه عايزه تصوت روحت لفتها وقولتلها افتحى بوقك وطلعت زبى قومت منزلها تمصلى قعدت تقاوم فى الاول سديت مناخيرها عشان اجبرها تفتح بوقها لحد اما دخلته جوه بقها وهى ترفس قولتلها يلا مصى المتناكه هي اول مره هتعملي شريفه وهدي ماسكه رأسها وراء انا " يلا بسرعة عشان منضيعش وقت فضلت تمص شيلت ايدى من على مناخيرها وبدات اضربها باكفوف على وشها لحد اما وشها بقى احمرررررر ومسكت عبايه اقطعتها وقعدة اقفش فبزازها وشوية وكنت جايبهم جوه بوقها قولتلها نضفلى زبي واخدتها لحد السرير قلعتها الكلوت ونزلت الحس العسل اللى نزلته وابدى بتقفش فبزازها بدات تتجاوب معايا وتطلع اهااات كريمه " اااااااااه ااااااااااه برااااحة علي كسي انا" بلعب وهى بتصرخخ كريمه " كفاية اهه مش قادرة اههه كفاية ونبى كفاية ارجوك كفاية اااااااهههه هدي" هتفضحي نفسك بنفسك يا بنت الوسخه صوتك كريمه" غصب عني عايزه اتناك انا" بس يا شرموطه كريمه" انا شرموطك انت بس براحه مش قدره انا لبوه وبنت متناكه اههه براحه انا" انتى ايه كريمه" متناكه طلعت على رقبتها وفضلت الحس وابوس فى رقبتها وطلعت عالشفايفها وادخل لسانى جوه بوقها وامصمصه وهدي هي كمان بقت بتلعب فكسها وبعدين نزلت ترضع من صدر كريمه وكريمه كانت قطعت كل حاجة كل اللى طالع كان امممم اوقفففففف اااااااه روحت راشق زبى فى كسها مره وحده لقيته راحت راقعه حتة صوت لولا اننا هدي طلعت اعقدة لكسها علي بوق كريمه كانت الناس اتلمت علينا بدأت ادخله واحده واحده لغايه مادخل كله و بدأت انيكها بالراحه و اسرع نفسى واحده واحده لغايه مالقيتها هاجت تانى و رفعت نفسها قامت هدي من علي بوقها كريمه" عماله تتأوه وتزوم وتقولى نار كسى نار يا محمد مش قادره يا محمد احححححححححح افشخ كسى يا حبيبى براحه اه مش قدره مش مستحمله حرام عليك كده اههه امممم .. رحت مبعبص طيزها لقيت صباعى دخل فيها من كتر الميه الى نزلتها رحت مدخل التانى كريمه" اه حرام انت فلقتنى امممم براحه كسى مش قاده اه ايييي لقيتها نزلت ميه كتير رحت راشق زبى فى كسها للاخر كربمه" ايييييي لالالا اااااااه نزل معنتش قادره حرام انا " هنزل فين كريمه" جوه مطلعوش اه طفى نار كسى رحت منزل فى كسها كميه كبيره لدرجة انها طلعت من كسها وراحت حاضنانى و بتبوسنى نزلتها شوية و بقيت بمص بزازها و هى بتلعب فى شعرى وانا نايم فوقيها راحت هدي شدني من علي كريمه وكانت لسه بتلعب فى كسها هدي" سيبهولى بقا هو خلاص يريحك طلعت زبى من كس كريمه لاقيتها اتعدلت وجت على زبى مسكته وفضلت تمص فيه وتقول ل هدي ليكي حق زبه فلقنى لاقيت هدي بتقولها سيبهولى بقا عدلت نفسها وراحت شدتني من زبي وهي فتحها رجليها روحت ودخلته فى كسها وفضلت ارزع فيها وقلت لك يمه حطى كسك على وش هدي خليها تلحسهولك قامت حطته وفضلت انيك هدي لغاية ما جابتهم وجسمها اترعش كريمه جابتهم على وشها لاقيت هدي راحت نامت فوق كريمه وبزازها على بزاز هدي وفضلت تبوسها وتقولها ااااه انا هيجانة اوى اول مرة اتمتع كده طلعت زبى من كس هدي ودخلته فى كس كريمه وفضلت ارزع وهى تقولى نيكنى كمان اااه اااه لغاية ماجبت شهوتها وجسمها ساب ونزلت حضنت كريمه وفضلت ابوس فيها انا "اي هتعملي فيها شريفه تاني يا متناكه كريمه" م خلاص انت كيفتنى ومتعتنى قلتلها وكل يوم من ده كريمه" انا مش قدره انته عملت فيه ايه مش حسه بكسى انا" مش وقته يلّه عشان الدنيا ليلت تعرفي تروحي كريمه " مش قدره امشى رحت قومت من عليها رحت لامم لبسى هدي " انته ماشي ولا اي كريمه" ايو لازم يمشي عشان جوزك زمانه جاى هدي" ههههههههه محمد بايت عندي من امبارح وجوزي كان موجود وانا بتفشخ من زب دكري ده كريمه "احيه انتي بتقولي اي هدي" زي ما سمعتي لقت موبايل كريمه بيرن.بتبص لقت جوزها او طلاقها كريمه" هس اسكتو فتحت الو جوزها" انتى فين قالتله" فى البيت قلها " معلش انا كنت عايز اشوف مؤمن ينفع اجى انهارده قالتله" ازاى انته عارف انى مش ينفع تاجي في الوقت المتأخر زي ده قالها " معلش خلاص هاجي بكره قالتله" اتصل على قبل ما تاجي قالها" ما انا عرفتك اهو اتصل تاني ليه قالتله" يعنى ايه قالها : انا عندى اقتراح اتصلي على شريف المحامي يجيبلي ابني اشوفه احسن رحت بصت لهدي اللي بتسمع المكالمه و بصوت واطي قالتله هو ينفع هدي"اه قالها : انتى مش دايما تقولي اني مينفعش اجيلك خلاص قالتله" لا ولا تاجي ولا المحامي قالها" لا ده ابني زي ما هو ابنك قالتله" يبقا خلاص خده بكره يبات معاك و اهى ليله و تعدى شوفت انا كويسه ازاي وهي فاتحه السماعه وانا بقول فى سرى اه يا شرموطه بتفكري في ايه قالها" هتصل بيه اخده من المدرسه قالتله" ماشى فى اخر المكالمه قالها " مال صوتك حاسس انك مش قادره تتكلمى قالتله "بتتكلم معايه بقالك نص ساعه وجاي فى الاخر تقولى مالك افصل افصل قالها : ماشى قفلت مع جوزها ورحت شدني علي السرير جانبها كريمه "هتبات معايا بكره زي هدي مليش دعوه انا "ههههههه ليه مليش بيت وامي تعبانه ولازم اطمين عليها كريمه" مليش دعوه خلاص انا " ماشي مبسوطه يا لبوه كريمه" مبسوطه هموت من زبك انا"ماشي يا بطل كريمه" عايزك تنيكنى وتفشخنى آه آه آه انا" انتى ايه كريمه" أنا شرموطه ولبوه وقحبه ومتناكه افشخنى بزبك بقا هدي" طيب انا رايحه اخد دش واجيب اي حاجه أكلها متعملش حاجه لحد ما جاي هي طلعت من هنا قامت كريمه قفلت الباب بمفتاح وجت رمت نفسها في حضني وايدي ابتدت تتحرك وتحسس علي طيزها زبي حطيتة بين وراكها وبدئت اضغط بوسطي وزبي اكتر فيها وانا وهي مقطعين شفايف بعض مش عارفين نتكلم وايدي طلعت علي بزازها اقفش فيهم. وادعك ووسطي بيتحرك و زبي واهاتها بدءت تخرج واصوت انفاسها بيعلي وجسمها بدء يسيب ويتجاوب لحركة جسمي رفعة وشها لقيتها غمضت عنيها مسكت ايدها واخدتها لزبي اول ماحست بزبي جسمها رجف وقفلت ومسكتها زبي وبأيدي قفلت ايدها علي زبي وبقيت تدعلكي زبي قربت علي شفايفها اخدتهم بين شفايفي وابتديت امصهم ونزلت علي رقبتها بوس ولحس وتحت ودانها ابتدت هي تدعك في زبي اكتر واكتر واهاتها تعلي وتعلي ااااااااه اااااااااه وانا بمص شفايفها وابوس رقبتها ونزلت علي ركبي قربت بشفايفي علي كسها وهي كسها مطلع نار ولساني يمشي علي كسها ايدها سابت شفرات كسها مدلدله هجت وزبي كان قرب ينفجر من شدة انتصابة ومنظر شفايف كسها خلاني عايز اكلة اخدت ظنبورها بطرف لساني من تحتة العبة وهي مسكت راسي بأيديها ااااااااه ااااااااه. ااااااااه انت فين من زمااان اخدت ظنبورها بين شفايفي وبقيت بمصىة وانا مجنون بيه وبشكلة كسها احلي مليون مرة من كس هدي قولتلها كسك حلو اوي وهي ماسكة راسي واهاتها مزلزلاني وبتذيد هيجاني وقفت بعد ما لحست ومصيت كس وزنبور كريمه ونزلت عليا عسل غرقني من كتر هيجانها قومتها تمص زبي ونزلت بيها تحت دماغها وقربت بزبي علي شفايفها وبدءت امشيه علي شفايفها لغاية ما فتحتهم واخدت زبي جوة بوقها وبدءت انا اللي اذوق زبي جوة واسحبة برة مرة علي مرة وهي ترضع وايديها ماسكة زبي وبقت تدعكة وهي بتمص وخلتها تمص وتلحس بيضاني روحت قومتها لسرير و نايمتها علي ضهرها وفتحت رجليها ودخلت بين وراكها وغرزت زبي جوة كسها وبداءت انيكها بكل حنية واهاتها ااااااااه اااااااه يا حمو اااااااه حط بتاعك جوايا انا" حبيبتي كريمه انتي شرموطه بتاعتي انتي كريمه" اااااه انا لبوتك وشرموطتك اااااااه اااااااه حط زبك اوووووي كلماتها واهاتها خلتني انيكها اسرع اخرج زبي وادخلة واحكة في جدران كسها وهي تتلوي تحت مني ااااااه ااااااااااااه زبك حلووووووو اوووووي نكني قووووووي وارزع زبك جويا خليني اتوجع بقيت برزع زبي جواها اكتر واكتر وصوت لحمنا وهو بيخبط في بعضة قامت ونامت علي بطنها وقالتلي نام فوقي عايزاك تفعصن نمت فوق منها وزبي بين طيزها وجسمي كلها عليها وهي عماله اااااااااه افففففغغ مش قدره كريمه " حك زبك في طيزي عايزة اشبع منة بقيت عمال ادعك زبي في طيزها جااااامد وهي ممحونة ورفعت وسطها لفوق شوية وبليت خرم طيزها وراس زبي وابتديت في الضغط علي خرم طيزها براس زبي وهي اااااي ااااي لا لا شلت زبي من طيزها وحطيتة في كسها ومسكتها من وسطها وفضلت انيك فيها بحنية وبراااااحة وهي اااااااااااه ااااااااااه حلو حلو حلو اوووووووي زبك اااااااااااااااه. ومع كل ما راس زبي يدخل في اخر كسها اهاتها تذيد ومحنها يذيد. فضل انيك اكتر من عشر دقايق واول ما حست اني هجبهم قالت اووووعي تخرج زبك جبهم جوة كسي اااااااااااه زبي انفجر جوة كسها وغرقها لبن ونامت علي بطنها وانا نمت فوقها وزبي جوها واللبن بتاعي بينزل من كسها علي الملاية لقيت الباب بيخبط هدي بتشتم كريمه من بره كريمه "سيبك منها ده كل المنطقه بتنكها حته المجرمين والمخبرين بتوع القسم دي لبوه كسها عده علي مصر كلها وتشم هدي وهي بره بهزار روحت قولتلها يلا اقومي افتحي ليها قامت كريمه فتحت لهدي اللي جرت وراها اول ما دخلت كريمه رمت نفسها في حضني وتقولها دكري معايا هدي" وحياتك لخليكي تتناكي من المعلم حميدو بتاع القهوه فاكره يا متناكه ولا لا كريمه" ههههههه لا ونبي ده حمار مش بني أدام ده مركب ايدو مكان زبه هههههههه هدي "دي البت سحر بتحلف بيه من ساعة ما عرفتها عليه فضلو يتكلمو كنت انا نمت في نصهم فضلت نايم صحيت لقيت كريمه نايمه جانبي وهدي بتصحينا بتقولنا الضهر يلا اقومه انتو الاتنين وقومت انا وكريمه وانا حساس ان جسمي مكسر لبسة هدومي وكريمه بتستحمه وهدي في المطبخ واخدت بعضي ونزلت من غير ما حد يشوفني فيهم ركبت ورحت علي البيت لقيت عزاء في البيت سألت البواب قالي ده استاذ احمد جوز مدام مني مات الصبح وتشجعيكم وردودكم عشان احكيلكم كمان وياريت تكون عجبتكم الجزء الرابع بعد ما نكت كريمه وهدي ونزلت من غير ما يشوفني ورحت علي البيت لاقيت عزاء سألت البواب قالي ده استاذ احمد جوز مدام مني طلعت فوق ملقتش امي وتقربنا ناس كتير كانت عند مني في الشقه دخلت اوضتي اخدت هدومي ودخلت الحمام اخذت دش وطلعت روح المطبخ عملت سندوتش ورحت اوضتي اكلت وفردت نفسي على السرير روحت فى النوم صحيت على العشاء طلعت من الاوضه لاقيت امي قاعده في الصاله هي وسلوي مامت كريم صاحبي والاتنين لابسين اسود سلمت على سلوى اللي لاقيتها غمزة ليا معرفش ليه سبتها ودخلت الحمام وانا طالع لقيت امي بتقولي انا رايحه مع سلوي مشوار ويمكن ابات انهارده عند مني عشان انتا عارف انا "ماشي طمنيني عليكي سبتها وطلعت من المطبخ لقيت سلوي جايه ناحيتي بتقولي عامل اي يا محمد انا" تمام الحمد**** انتي عامله اي سلوي "كويسه اوي اي مش بتيجي لكريم ليه انا" معلش اصلي كنت في اسكندريه سلوي "طيب هسيبك تريح يومين وتجي عشان عايزه اخد رايك في موضوع انا "من عنيا ماشي سيبتها ودخلت الاوضه لاقيت مكالمه غريبه لاقيت عم عيد بتاع اسكندريه جارنا انا "الو عم عبد" ازيك يا محمد عامل اي انا" تمام بخير عم عيد "معليش عشان بتصل بيك في الوقت ده انا "لا ولا يهمك عم عيد "اصلي مش عارف اجيبه لك ازاي انا" في ياعم عيد خضتني قول في اي عم عيد "الحاجه صفاء وقعت في مشكله انا"مشكلة اي تيته مالها عم عيد" مقبوض عليها في القسم انا "ازاي ده حصل وليه متصلتش بيا ليه عم عيد" معليش لو ينفع تاجي عشان هي مش عايزه حد يعرف انا" مسافة السكة هكون في اسكندريه لبسة بسرعه ونزلت ركبت تاكس روحت رمسيس مرضتش استنا عربيه اخدت عربيه خاص ورحت اسكندريه كانت الساعه ٢ الصباح خبطت علي عم عيد لاقيته صاحي عم عبد "تعال يا محمد ادخل دخلت اعقده مكنش في حد في البيت غيره انا "يلا بينا انا مش عايز أعقد انا عايز اروح القسم اشوف تيته عم عيد "مش هينفع هي كده كده نزله نيابه بكره انا"اي اللي حصل لكل ده عم عيد "ستك متهمه في قضية آداب انا" انتا مجنون اي اللي انتا بتقوله ده عم عيد" يابني عيب عليك انا اقد ابوك يعني مش هكدب انا "طيب قولي اي حصل فهمني عم عيد "بص ياسيدي الحاجه صفاء بعد ما انتا سافرت كان عليها فلوس لواحد صاحب مطعم انا"فلوس اي دي عم عيد "بص انا بقولك اللي اعرفه انا "طيب عم عيد"فا الراجل ده تقربنا كان مخليا ستك تخلص ليه مصالح مقابل الفلوس وفي مره كان البوليس الآداب مراقب العماره اللي هي طلعه فيها واتمسكت جوه الاوضه مع معلم من بتوع الخضار والمعلم طلع اصلا بتاع مخدرات واخدهم مع بعض صفاء آداب ورجب مخدرات وستك المفروض ان هي نزله نيابه بكره عشان يتجدد ليه انا "يا نهار اسود اي كل ده ليه كده ياستي عم عيد" مش وقته الكلام ده هقوم اعمل عشاء ناكل انا "لا شكرا امال فين صح ام عاطف عم عيد" طلقتها من يومين انا "ليه كده عم عيد" عادي قرف نسوان سيبك انتا قوم رايح شويه عشان تبقا عارف تقف علي رجلك الصبح انا "لا انا هروح شقة بتاعتنا انام هناك وانتا تبقى تصيحني وانتا نازل رحت شقة ستي فتحتها ودخلت اعقدة جوا وانا دماغي بتفكر كل ما اطلع من نصيبه ادخل في واحده تانيه من جوا حجز القسم سهير" انتي اعقده مصدومه ليه بقالك كام يوم فكي كده صفاء "انا الصراحه خايفه اهو من اللي فوقه هناك دي سهير "اه سميره صفاء" اسمها سميره دي بتطلع شر من عينها سهير "هههههههه بصي يا ستي سميره دى شغالة مرشده للحكومة وبتاجر فى الحشيش والدعارة سميره دي 31 سنه بس كمية الفجور والوساخة والنياكة اللى فيها تكفى بلد كانت بيضاء البشرة جدا وجسمها وسط لا تخينة ولا رفيعة وكانت بزازها اكبر من جسمها مشدودة اوى وطيزها كانت كبيره اوي سهير بتحكي ل صفاء لائقة مره واحده سميره بتقول انا جالي مزاجي دلوقتي ان كل النسوان اللي في الاوضه يقومه يقلعوا كلهم ويقفه بقمصان النوم وانا هختار وحده منكم عشان تتحزم وترقص وتفرفش الجو يلا كان مع سميره بت زي الطور كده درعها اليمين اسمه سمكه حاجه عملاقه جاي في قتل وكل النسوان بتخاف منها قامت سمكه مطلعه من بوقها فردة موس وقالت للنسوان يلا يا مره منك ليها اعملو اللي معلمه سميره قالت عليها قامو كل النسوان ومن دمنهم صفاء وسهير قلعوا الهدوم وقفه با قمصان النوم سهير "سمكه بقولك الست دي كبيره حرام تقف معانا كده سمكه" المعلمه مش بترحم اى وحده صغيرة ولا مرة متجوزة او ولية كبيرة فى السن عندها كله زى بعضه متشغلش بالك بيها انتي يا متناكه سهير بصت في الأرض وقالت امرك اسمكه قامت سميره تبص علي النسوان فا كانت أول مره تشوف صفاء فضلت وقفه تبص علي صفاء من فوق لتحت وهي لابسه قميص نوم ورحت قالت ليهم اعقدة دلوقتى وشاورت بايدها للسمكه وقالتلها "قومى يا بت سمكه هتوالي اللبوة دى كلهم بصو علي صفاء قامت البت زى الكلبه اللى مسكت عضمه وصفاء عماله تزق وتعافر معاها بس كانت سمكه اجمد منها بكتير مسكتها و كتفتها من ورا وجابتها قدام المعلمة سميره وهى قعدة بتشرب حتة حشيش وعامله دماغ جامدة نزلتها سمكه على ركبتها قدام المعلمة وصفاء بصه في الأرض راحت سمكه شدها من شعره وشها عشان يبقى قدام المعلمة راحت سميره حاطه ايدها على وش صفاء وقالتلها انتى اسمك ايه يا مره ردت وقالتلها صفاء سميره " ممسوكة فى ايه صفاء" آداب ضحكت سميره ضحكة شرمطة جمدة وقالتلها كماااااان أداب كسك بقى حلو وبيجيب فلوس ولا بتتناكي ببلاش راحت صفاء تفت علي وش سميره متعرفش ازاي سميره "ضربتها بقلم وقالتلها انا هعرفك انا مين عشان تبقى تعرفي يا مره يا متناكه يا بت المتناكة والبت سمكه وقفهو عاملة زى الكلبة اللي مستنايه امر وهى ومكتفا صفاء راحت سميره شدت نفس جامد ونفخته فى وشها ورفعت رجلها قدام وش صفاء وقالتها بوسى يا لبوة مارضيتش صفاء ولفت وشها راحت سميره نزلت رجلها وقالت "بت يا سمكه ردت البت نعمين يا معلمة قالتلها قلعلى المره دى ردت البت عنيه يا معلمة شدتها وقفتها وصفاء بتعافر معاها ومش قادرة تعمل حاجة البت سمكه راحت مقلعها القميص بتاعها وقلتعها السنتيانه والكلوت غصب عنها وكانت شعرتها كبيرة ومش محلوقه بصت لكسها بضحكة شرمطة وقالتلها "ايه دا يا متناكه ما انتي كسك حلو اهو وبصت للبت سمكه وقالتلها بت يا سمكه ردت أمرى يا معلمة :خدامتك انتفلها شعرتها اللبوة دى دلوقتى وعلى الناشف عايزه اسمع صويتها فى الحجز كله المهم وقعدت على الأرض وجت بت اسمه نعمه كتفت ايدها من ورا وبت من رجلها وبت من الرجل التانية وفشخوها قدام سميره وهى قاعدة بتحشش والبت سمكه جابت موزيل شعر وبدأت تحط علي كس صفاء ورحت شده صفاء جامد من كسها صفاء "تصوت اااااااااااااااه اااااااه وكانوا بيكتموا صوتها واللى بتمسكها من حلمة صدرها واللى تبعبصها فى بؤها والسميره والشراميط بتوعها قاعدين بيتفرجوا عليها وهى بتظبط بعد 5 دقايق بالظبط صفاء مستحملتش الوجع من كسها وبقت تصرخ ابوس ايدك يا معلمة كفايه كدا ابوس ايدك ابوس رجلك ارحمينى وصفاء بقى صويتها يسمع فى القسم كله ومفيش حد يقدر يتدخل قالتلها "قومى يا مرة اعملى حتة حلاوة الولية نطت من مكانها وقالتلها "حاضر يا معلمة وبعد شوية جت ومعاها حتة حلاوة اللى عملتها أمرتها المعلمة قالتلها اديها لسمكه والبت سمكه مسكت حتة الحلاوة سميره "بت يا سمكه انتفى للبوة دى كسها وطيزها ولو شفت شعرايه وحده فيها وانا بنكها هنيكك انتى فاهمة سمكه "خدامتك يا معلمة وبدأت تنتف كس صفاء وقلبوها على وشها ونتفت طيزها خلتها زى الفل وبعد لما خلصو يمسحو طيزها وكسها عشان تتناك على نضافة ولما خلصو صفاء اوطي علي رجلك ابوسها انا اقد امك عيب اللي بتعملها سميره انزلي بوسي شبشبي على الارض وطت فعلا صفاء وباست شبشب سميره سميره" تعالى يا لبوة الحسى كسي و انا واقفة رفعت الجلابية وخلتها تلحس كسها من فوق الكلوت الاحمر الرفيع الجميل وصفاء اتزلت وبقت اقل من الكلبه فى الحجز وعلي كده سنها كبير وكانت صفاء واقفة على ركبتها و بتلحس كس سميره جت البت قالتلها جبت الحاجة يا بت قالت لها ايوة يا معلمة راحت المعلمة شاورت للنسوان انهم يرفعوا صفاء ولفوها ويفنسوها قدام سميره وكانت الحاجة هى شطة سودانى من الحراااااااقة جدا وصفاء مفنسه وطيزها مفتوحة على الاخر قدام سميره راحت سميره فتحت قرن شطة ودعكته جامد فى طيز صفاء وفى كسها وصفاء بقت عمالة تتنطط زى القردة وتصوت من الحرقان والشطة بتحرقها فى طيزها وسميره بتضحك عليها هى والنسوان اللى معاها سميره "عشان واحده كبيره زيك تتعلم ازاي تتناك بعد السن ده واتمسك آداب احترمي سنك يا متناكه يا لبوه يلا غوري قمت سمكه وخدها ركنها جانب الحيط راحت البت سهير جابت جلابيه ولبسهتا لصفاء لبستها وهي عماله تعيط لحد ما طلع النهاره ودخل المخبر ندا علي صفاء عشان عندها نيابه نرجع تاني جالي عم عيد الصبح لاقيني صاحي قالي يلا بينا روحت انا وهي علي المحكمه وشوفت تيته وهي مكلبشه با الحديد وبعيط اول ما شافتني فضلت تعيط وعرفت ان مفيش محامي معاها اتصلت علي هدي بسرعه قالت ليا هبعتلك واحده صاحبتي اسمه امال محاميه شاطره جاتلي مساعدة امال بنت اسمه نرمين حضرت مع تيته ووكيل النيابه جدد ليه ١٥يوم تاني وتيته وهي طلعه من عند وكيل النيابه قالتلي متسيبنش يا محمد قالتلها متخافيش هفضل معاكي بس لاقيت نرمين بصه ليا ولتيته بقرف وقالتلي ده كارت استاذه امال اتفضل وراحت مشيت روحت على البيت انا وعم عيد مكنتش نمت من اول امبارح قولت ليه انا هدخل اريح شويه وبعدين انزل اروح المحاميه قالي ماشي وانتا نزل عدي عليا نروح مع بعض دخلت شقه لقيت هدي بترن عليا وبتقولي أي القضيه دي علي فكره امال مكنتش هتوفق تاخدها لا عشاني اي اللي ستك عملته ده عشان كسها تضيع نفسها قالتلها بطلي متناكه انتي وشوفي حل بدل ما تهزاري هدي"حل اي ستك مش راضيه تقول مين اللي مشغلها انا" يا بنتي ده واحد بتاع كافيه عايز منها فلوس هدي"ههههههه لا يا حبيبي ستك الحكومه بقالها فتره مراقبه حركتها وعارفه ان هي شغاله شمال لحد ما وقعت وبيقوله ان في واحد شغل نقاش هو اللي مشغلها بس هي مش عايزه تقول اسمه بتاع الكافتيريا اللي بتروح تعقد عندو عشان الزباين هو اللي قال ان هو شافو كذه مره معاها وان هي بتروح بهدوم وتدخل الحمام بتاع الكافيه تغير يعني هي ممارسه في المهنه انتا تروح ل امال انهارده المكتب وانا علي بكره هكون عندك اكيد مش هسيبك لوحدك ماشي انا "متحرمش منك يا قلبي هدي" لا كل حاجه بتمناها يا روحي وقفلنا انا وهدي وساعتها افتكرت ان عن عيد قبل ما سافر هو اللي كان مشغل تيته ودها لبتاع الكافيه واكيد مراته لما عرفت كده طلبت الطلاق روحت بليل ل امال بس نرمين السكرتاريه قالتلى يمكن متجيش انهارده رجعنا علي البيت انا وعم عيد واانا عايز افهم منه كل حاجه بس اكيد ولا هو ولا تيته هيقوله روحت ل سحر اللي ماجر عندها الشقه وعرفت من سحر ان مدرب الجيم في يوم وليله قال ان هو اشتري المحل والمعدات من تيته كاش كمان قالت ل سحر انا عايز اعرف عنوان ام عاطف قالتلي دي ساكنه عند بتاع عصير القصب اللي علي شارع نزلت من عند سحر روحت علي ام عاطف اللي مردتش تقولي حاجه رجعت البيت فضلت أعقد في البلكونه لاقيت مدرب الجيم وقف علي الباب اول ما عنيي جت عليه بص تحت ودخل قولت اكيد في سبب بليل لقيت ألباب بيخبط بفتح لقيت هدي هي الي علي الباب دخلت هدي وعقدنا انا وهي وحكيت ليها علي كل حاجه قالتلي مدرب الجيم ده وراء سر وانا بكره هروح النيابه اجيب صوره من المحضر وبعدين نشوف هنعمل اي اليوم ده هدي كانت عايزه تتناك بس انا دماغي مكنتش فيا تاني يوم راحت النيابه جابت صورة المحضر وطلع نفس اللي هي قالتله قبل كده ان في واحد مشغلها وان هي مش عايزه تقول عليه وكده هي هتشيل القضيه وتتحبس هدي"طيب انت لازم تروح ليها زياره تتكلم معاها يمكن تتطلع منها بحاجه انا" ما ده اللي هعملو بس افهم موضوع الجيم وفي كام موضوع في دماغي بس هحتاجك معايا فيهم هدي "انا معاك من غير اي حاجه قولي بس انا انا" تسلملي اقلبي بصي هبداء با مدرب الجيم انا سالت وعرفت ان هو عمل قسم خالص للحريم وجايب بت بتمرن الحريم ومن اسبوع طلع مشتري كمان الشقه اللي فوق الجيم كمان اللي هي اصلا بتاعت ابنها اللي مسافر وبيقول مشتري الاتنين منها هدي" يعني انتا قصدك ان هو اللي مشغلها انا" لا بس اكيد هو طرف او حاجه هتوصلنا هدي"امممممم وبعدين انا" هو عمل الدور اللي فوق للمساج والساونا وهو اصلا مش متجوز تمام في انتي هتنزل تعملي اشترك في الجيم الحريمي هو اصل بينام هنا في الشقه بتاعت المساج ويومين هتقولي ان انتي عايزه وتعملي مساج و وكده كده هو مفيش واحد بتعمل مساج تحت ها هيطر ان هو اللي يعمل ده يا اما يقولي معلش لسه المساج وكده مشتغلش تمام المهم انتي تجيبي رجلها هدي"ههههههه سهله دانا بس اقلع أقدمه وهو هيجيب كل اللي في بطنه انا" جدعه اقلبي بس متقوليش ليه انك ساكنه في العماره دي مفتاح شقتي اللي بعد العماره هنا بكام بيت اللي جانب القهوه وخدها إيجار جديد هتقولي انتي محاميه ولسه ساكنه هنا بس ما اطلقتي وكده هدي "ماشي اتفقنا وفعلا ظبط كل حاجه وهدي نزلت اشتركة في الجيم وبدأت كل يومين تروح لحد ما عده اسبوع هدي" ليك عندي موفجاء انا "اي خير هدي" لا المقابل اولا يا حبيبي انا "بكسمك انتي مش بتشبعي هدي" لالالا ها قولت اي ولا مقولش انا "طيب قولي بس نخلص من الموضوع ده ووعد مني نعقد يومين هنا انا وانتي قبل ما نسافر هدي"وعد انا" عيب عليكي يلا قولي هدي "طيب بص يا سيدي المدرب اسمه كمال زي ما انتا عارف انا "جبتي التايها بكسمك اي الجديد انجزي اهدي هدي "براحه انا نزلت الجيم زي ما انتا عارف وكل ما اروح كنت لازم اعدي علي كمال في المكتب اللي هو عامله عرفت ان هو عينها زيغه بتاع نسوان زي ما انتا قولت اعقدة اتميص ودلع عليه لحد امبارح روحت في معادي لقيت البت المدربه وخده اجازه وحصل كده كمال" معلش يا مدام هدي البت المدربه اجازه انهارده هدي" يا خساره دانا كنت عندي إرهاق قولت لما اجاي الجيم اضيعو مع العب كمال" لا سلمتك من الإرهاق وعلي العموم مفيش مشكله انا لو معندكيش مانع ممكن ادربك مكانها هدي" ههههه وانتا هتعرف بقا انتا هتلاقي ايدك ناشفه كمال" هههههههه لا متخافيش دانا ايديا ناعمه دانا حته بعمل مساج في القسم فوق هدي" مساج بجد انا نفسي كنت اجربه كمال"خلاص انتي وراكي حاجه انهارده هدي "لا ليه كمال" ينفع تاجي بعد ساعتين وانا اعمل ليكي المساج هدي" اشمعنا ساعتين كمال "عشان في شباب جاين يتمرنه واقدمهم ساعتين عشان اكون فاضي ليكي هدي"خلاص تمام وسبته ومشيت وهو اصلا بيكلمني وعنيه هتنط من مكانها انا "عنيه بردو انتي بتروحي الجيم با ايه صح هدي" بنطلون استرتش علم أمريكا وبدي ازرق عليه انا" افففف اي اخربيتك انتي اي بتنزلي ازاي كده في الشارع هنا هدي "شارع اي يا بني انا بلبس العبايه عليا وباجي اقلعها تحت في الجيم كلو بيكون حريم وهو المكتب بتاعو بعيد عن صالة التدريب انا" طيب يعني المفروض هتنزلي ليه كمان ساعه صح هدي" اه المفروض انا "طيب بصي هو اكيد هياخدك لشقه فوق تمام هتتطلعي معاها وبعد ما تدخلو هيعقد يتكلم انتي هتتطلبي منو اي حاجه تشربها ولما يدخل المطبخ انتي تخلعي مفتاح الشقه من السلسلة المفاتيح وتدهولي بسرعه هكون وقف علي الباب مستني تمام وانتي لازم بعد عشر دقايق يكون بينك فيكي يا هدي مش اكتر من كده هدي "انتا هتجيب البوليس ولا اي انا" بوليس اي يا هبله انتي لا انا هدخل عليكم وهو بينكك وهصوركم تمام وبعدين هدخل عليكم وانتو عريانين وقولو لو مفهمنيش كل حاجه هفضحو وهجيب البوليس دلوقتي وانتي تعملي نفسك بتعيطي والشغل ده فهمتي هدي "اخربيت دماغك فهمت انا يلا اقومي انزلي عشان ميخدش باله ان انتي نزله من عندي يلا قامت هدي نزلت من الشقه بتاعت تيته وانا اعقدة افكر اعمل اي تاني جاتلي فكره جامده لعم عيد لازم اكسره زي ما عمل في تيته بس ازاي عن طريق كمال بردو بس اخلص من موضوع كمال انهارده فعلا فضلت وقف من وراء الشباك لحد ما لقيت هدي جايه ناحية العماره وكمال كان اقفل وطلعت علي طول وانا كنت وقف علي السلم بس تقربنا كمال كان سايب الباب مفتوح دخلت هدي وبعدين اتقفل الباب نزلت براحه علي طرطيف صوابعي وصلت عند الباب لقيت الباب فجاء بيتفتح هدي بتقولي خد بسرعه اخدت المفتاح نزلت علي تحت روحت علي بتاع المفاتيح عمل ليا نسخه علي المفتاح ورجعت تاني كان خلصو عشر دقايق فتحت الباب بتاع شقة كمال ودخلت سمع الصوت اهاااات هدي جاي من الاوضه فتحت الباب براحه وطلعت الموبايل وبدأت اصور كان كمال زقها وقام وقف و هى راحت تمص زبره و هو واقف بس هو شدها و شالها و جرى بيها على السرير قلعت كان منيمها على السرير و بيلحسلها كسها هدي "لألالا اااااااااه مش كده حرام عليك كمال" انتى لسه ماشوفتيش حاجة يا لبوة علشان تحرمى تتعبينى كده تانى هدي"ااااااه انا تعبتك أمته يا مفتري كمال" عايزني اشوفك كل يوم بسترتش ده مبقاش تعبان يا متناكه هدي"طيب ما انا اهو اقدمك نيكني يلا كانت هدي بتشد ايديها على ملايات السرير و باين عليها المحنه من اللى بيعمله كمال وهو يلحسلها زياده كمال" كسك هايج يا لبوة هدي" اااااااه اوي نفسه يتناك من زبك قام كمال و بدأ يدخل زبره فى كسها لغايه مادخل كله و نام فوقيها يبوسها و بيلعب بأيده فى بزازها و يدخول و يخروج زبره تتهز هدي جامد مع كل هزه كمال "يخربيت كسك يا متناكه عرفت انا جوزك طلاقك ليه عشان لبوه وشرموطه هدي بصت و مرديتش عليه من كتر الهيجان اللي هي فيه كمال" كسك سخن قوى مش قادر هدي" زبرك هو اللى سخن قوى انزل يمص في بزازها شويه كمال" هاجيب يا شرموطة مش قادر هدي "هاتهم على وشى خرج كمال زبره من كسها و هو على اخره و بدأ ينطر فعلا على وشها ونزل نام جانبها علي السرير لاقيني دخل بقولهم برافو وبسقف با ايديا وبقول ل كمال ها عايز تنزل الفيديوه ده علي انهي موقع خدي"يالهوي يالهوي جايب حد يصورني يا كمال كمال "انتا ازاي دخلت هنا انا "بصي امتناك انتا اقدمك حل من الاتنين مفيش تالت قومي يا هدي البسي يلا هدومك عقبال ما اتكلم مع الكابتن كمال" اي ده انتو تعرفه بعض هدي "اه ده دكري يا قلبي بس هي كانت حكايه عليك بس صدقني هتخلص معاها كلام وانا هخليكي تنكني في طيزي انا" قومي يا شرموطه يلا هدي" بميصه حاضر براحه وقامت روحت ضربها علي طيزها يلا يا متناكه اطلعي طلعت هدي من الاوضه كمال "خير عايز اي مني انا "بص يا كسمك انا هقولك علي الصعب الأول وانتا هتختار السهل لوحدك كمال"انا مش بتهدد انا" طيب ورحت مطلع الموبايل ورحت مزعق ل هدي وقالتلها تعالي نامي جانبه علي السرير عشان البوليس ياجي يلاقيكم كده كمال "خلاص خلاص قول انا موفق من غير ما اسمع حاجه انا "جدع بص بقي انتا ازاي انا كنت جايبك تشتغل في الجيم بتاعي وسافر ارجع الاقيك مشتري الجيم با المعدات وكمان الشقه بتاعت خالي ها كمال"اصلي انا" الحقيقه ها كمال "خلاص بص انا في واحد صاحبي عنده كافيه في مره كنت عنده بنتكلم قالي انا علي ايديا واحده شرموطه اه كبيره في السن با اي وتكه قالتله يا عم انا مفيش معايا فلوس عشان اكل مش عشان انيك قالي متخافش انا عزمك زمنها جايه طلعنا الشقه بتاعته انا هو وهو اتصل عليها شويه ولقيت واحده ست كبيره فعلا دخله اول ما دخلت وشوفتها لاقيتها مدام صفاء هي اتخضت وبقت مش علي بعضها بس انا متكلمتش بس كنت مصدوم وصاحبي أقام يجيب كاسين ليه وليها رحت قولتلها متخافيش انا مش هاجي جانبك وانتي متعرفنيش وانا معرفكيش وفعلا اليوم ده مردتش انيكها بس من بعد اليوم ده وكل ما اجاي اطلع الفلوس بتاعت الجيم ليها تعقد تشكرني لحد ما في يوم الصراحه كنت علي اخر طلعت خبط عليها كانت بقميص نوم دخلت ذقتها ونيكتها بس هي مكنتش ممانعه وسبتها ونزلت والشيطان ابن الكلب قالي صورها وانتا بتنكها وفعلا صورتها فيديو وفضلت كل شويه اتعارك معاها واهددها با الفيديو واطلب منها فلوس وتقربنا مكنتش بتاخد مني فلوس الجيم لحد ما في مره قولت ليها انا مبقاتش محتاج فلوس انا هفضحك هي اعقدة تعيط وانا كان الصراحه كنت سرق فيديو من صاحبي ليها وهو معاها قالتلها بصي ده فيديو كمان ليكي يعني مفيش اقدمك حل يا أمه قالتلي شوف انتا عايز اي قالتلها عايزك تبيعي الجيم با المعدات قالتلي لا ده بتاع حفيدي ومينفعش روحت سيبها ونزل اعقدت يومين وهي كانت مرعوبه لقيتها بتكلمني وبتقولي تعال طلعة فوق ليه لقيت عقد بيع الجيم وقالتلي بص انا عاملت اللي انتا عايز بس بشرط قالتلها فيديوهاتك لا قالتلي لا انا عايزه اتناك وانا الصراحه كنت نفسي فيها روحت ضربها بقلم وجبت شومه كانت في المطبخ اعقدة اضربه بيها علي رجلها وانا متعصب من اللي هو بيقوله ليا انا "ها يا بن المتناكه وبعيد قول كمال فضل ساكت روحت ضربه جامد رجلها اتفتحت وبقا اهاتها أكن واحده بتعيط وعمال يقولي اييييييي انا ها اموتك ولا هتكمل كمال" لا هقول خلاص انا "طيب قول كمال" نيكتها اليوم ده هي اصلا مكنتش رضيه تسيبني قالتلي عايزك تبات هنا معايا قالتلها لا قالتلي طيب تاخد كان فلوس نتجوز قالتلها اتجوزك انتي ازاي قالتلي عرفي مش رسمي بس عشان تفضل معايا قالتلها بس معنديش شقه وانا مش هعقد معاكي هنا وكمان عندي اخويا الصغير أعقد معايا قالتلي خلاص هديلك شقة ابني تعقد فيها اخوك وتبقا معايا في البيت ومش هاخد منك فلوس قالتلها امال هتاخدي اي قالتلي هاخد بيهم لبن متزعلش مني هي كانت شرموطه ومتستهلش تبقي ستك انا "كمل يا كسمك كمال" حاضر وفعلا جبت ورقتين وعملنا عقد عرفي وبجبت اخويا أعقد معايا تحت وبقيت اخد منها فلوس كل شويه لحد ما اشترية شقه بره ونقلت اخويا فيها من غير ما هي تعرف وفي يوم كانت معاها وكنت عامل دماغ الصراحه ومكنتش بسأل فيها من يومين تلاته ولما طلعت ليها هي كانت علي آخرها وهي كانت عايزه وانا كنت قرفت خلاص وعايز انهي العلاقه فا هي اعقدة تحاول معايا روحت ذقتها قالتلي ليه كده واعاقدة تعيط قالتلها مش عايز دخلت جابت ١٠٠٠٠ الف من الاوضه وقالتلي انا عارفه انك مضايق عشان خاطر الفلوس ده بتوع ابني بعتهم عشان اظبط شقته خدهم ماشي حالك بيهم وانا هبقي اتصرف بعد كده قالتلها لا مدام هتموتي وتتناكي تبعي ليا شقة ابنك بيع وشراء دلوقتي بدل ما اطلاقك وافضحك عشان انا اتخنقت اعقدة تفكر بس الهيجانها كان مسيطر عليها وقفت وجبت ورقة عقد بسرعه نزلت جبتها وطلعنا كتبنها ونيكتها لحد ما خلاص هي مبقاتش اقدره روحت واخد ١٠٠٠٠ واخدت الدهب اللي كانت لبسه وقطعت الورقتين العرفي واخدة بعضي ومشيت واعاقدة حاولي شهر قفل الجيم لحد ما اشتريت جهاز السونه ده وحيت اظبط الشقه وهي نزلت اتعاركت معايا بس انا قولت ليها انتي بيعه ليا بورق رسمي تمام وهي مقدرتش تتكلام روحت ماسكه مكتفه ونزلت فيه ضرب لوله هدي جت مساكتني كان مات في ايديا وانا نزل ضربة عليه بشومه هدي "في اي يا محمد هيموت في ايدك انا" ده متناك لازم يموت هدي"هيموت واي اللي هناخد هيبقا الجيم وااشقه بتوعه بردو انا" انزلي يا هدي هاتي عقدين بيع من تحت بسرعه فعلا نزلت هدي جابت اعقدين وكتبتهم وقولت ليه تعال امضي بدل ما اقتلك فكته هدي وفعلا مضه وبصم علي اعقدين روحت سيبه وطلعت وهدي اعقدة تعمل ليه كمدات علي المكان الضرب كنت حساس ان هي حبيته وكنت خايفه بس ده مش موضوعي هي متناكه زي اي متناكه الزب اللي هيكيفها هتحبه نزلت تاني يوم لقيت الجيم مقفول طلعت الشقه بتاعته فتحت ودخلت لقيت هدي وهو نايمين جانب بعض علي السرير روحت خبط علي الباب جامد قاموا مفجوعين هدي "اي في اي يا محمد انا" انتي مطلعتيش ورايا ليه امبارح هدي"يعني عايزني اسيبه وهو كده بموت نروح في نصيبه انا" اه قلبك عليه ماشي قومي اعملي فطر لينا وانتا يا كمال مفيش حاجه خلاص انتا هتفضل شغل الجيم والسونه وبنص الفلوس مش هاجي عليك بردو تمام بس هتبقي معايا اتفقنا كمال" اتفقنا يا محمد انا" طيب يلا اقوم خد دش وتعال نفطر عشان عايزك قام كمال خد دش وطلع لاقيني انا وهدي اعقدين علي الترابيزه أعقد فطرنا كلنا بعد الفطر قالتلهم بصو بقي لاتنين انا عارفة مين اللي كان مشغلها هدى"مين انا"عم عيد اللي ساكن فوق كمال"عم عيد اه صح ده كان بيكون كتير عندها ومراته اتعاركت معاها نسيت اقولك في يوم عند اختها عشان كانت تعبانه وكانت هتبات معاها في المستشفي بس بنت اختها قالتلها روحي انتي يا خالتي وانا هبات مع امي هو كده كده واحد بس اللي بيبات وفعلا رجعت بليل كان الوقت حوالي ١١ كنت وقف في البلكونه فاكر طلعت علي السلم ولسه هتفتح سمعت صوت جوزها في الشقه عند صفاء خبطت لقيت صفاء فتحت الباب وهي لبسه روب تقربنا خفيف ذقتها ودخلت لقيت عيد أعقد بشورت واليوم ده كانت ناويه تعمل فضيحه بس هو ضربها وطلقها وقالها انتي لو اتكلمتي انتي عارفه هعمل اي انا "بس كده فهمت انا هو بيجري معايا ليه عشان هي متقولش عليه في النيابه هدي" انا عندي حل ل موضوع ستك انا "اي هو ساكته هدي" ياعم اصبر بس هنشوف هينفع لا لا انا "قولي طيب هدي" لو المعلم اللي تمسك مع صفاء ده متجوزه يبقي في قضيه دعاره انا "لا هدي" يبقي انتا لازم تروح تكلم المعلم في القسم ونشوف ماذون يعمل عقد جواز بتاريخ قديم وهو ساعتها هيطلع من اقضية المخدرات هنقول قضيه مفبركه ليهم هما الاتنين تمام كمال "انا ليا واحد صاحبي ماذون انا" طيب تمام هنزل اروح القسم دلوقتي انا وانتي نتكلم مع المعلم لبسة انا وهدي ونزلنا روحنا القسم زورنا المعلم المعلم رجب "انتا مين يا استاذ انا" محمد قريب الست اللي اتمسكت معاك رجب "اه دي مره وحشه فرق يحرق عيد علي اللي ياجي من طرفه انا "بص امعلم انا جاي اعمل معاك اتفقا تمام هيطلعك من هنا رجب "هههه اتفقا اي اللي هي طلعني وانا متلبس هدي" بص امعلم انا محاميه من الاخر انتا لو متجوز الست صفاء هي هتتطلع من اقضيتها وهي تشهد ان الظابط هو اللي حط ليك الحشيش اللي كان معاك تمام رجب" بس لمواغزه دي مره عدت علي كل الشارع عندي من العيال الصغير للكبار دي متناكه اتجوز ازاي هدي "اتجوزها ولما تتطلع طلاقها رجب"طيب انا موفق انا" طيب بكره هجيب معايا الماذون تمام وهيبقي بتاريخ اقديم وانتا هتعمل توكيل الاستاذه وهي هتفهمك تعمل اي في قضيتك واقضية صفاء رجب ومالو استاذ مفيش مشكله ده رقم ابن اتصل عليه وانا هكلم وافهمه وانتا برده فهمه ماشي انا "تمام ماشي ورحت انا وهدي البيت لقيت كمال لسه نايم انا" اي هتفضل نايم ولا اي كلمت صاحبك الماذون كمال"اه ومستناك في العنوان ده انا" انتا مش هتاجي معايا كمال "تعبان مش اقدر منك لله هدي" خلاص روح انتا يا محمد وانا هاخد بالي من كمال ورحت اعقدة علي السرير جانبه انا" اه يا متناكه بتدوري علي كسك بس انتي ورحت وخد بعضي ونزلت روحت الماذون واتفقت معاها علي كل حاجه ورجعت اقولت اطلع شقتي بس قولت اشوفهم الأول دخلت لقيت كمال بينك في هدي بس المره دي ماسكة زبوا بايدها بتقول زبك جامد اوي بتمص زب كمال هو ماسك شعرها و يقولها مصي كويس يا لبوة فاكرة زي الخول جوزك وراح ضربها علي طيزها اممممم زيك حلو اووي نفسي اتناك منك علطول اححححح زبك تحفة وبقت تحشر زبه كلو في بقها وهي بيضربها علي طيزها وشويه وراح رفعها علي السرير ونزل يلحس في كسها زي العيل الصغير هي احححح ي الحس كويس كسي مش قادره احححح اةةةة امممممم اوووي ي كسي مش قادرة ارتعشت هدي مكنتش قادرة وراحت قايمه منيمها علي السرير وطلعت ركبت علي زبه تقول نيك مش قادر احححح اةةة يا زبك بيفشخني يقولها انتي متناكة ولبوة يضرب علي طيزها جامد اححححح يا لبوة فضلت تتنطت شويه علي زبه بعد كده نزلت نام فوق منها حاط رجلها علي كتفه هي عمالة تقول يلا يا كمال افشخ كسي مش قادرة لقيت كمال حط راس زبوا علي كسها اقعد يدعك في كسها من برة وهي تصرخ دخل مش قادرة كسي تعباني راح رزاع زبوا في ونام عليها نكني وهي تقوله نيكني يا حبيبي انا منيوكة انا شرموطة هو شغال رزع مش بيتكلم افشخني اوووي احححححح مش قادرة دخل زبك اهبد في كسي اةةةة عشرني افشخني زي ما فشخت صفاء بيفشخ لقيت كمال اقعد يهبد فيها وهي احححح اةةة نيك مش قادرة زبك فشخني و تشخر اخخخخخ يخربت زبك نكني قسمت كسي اتنين مش قادرة لقيت طالع زبوا ونام علي السرير بيقولها يلا يا متناكة اقعدي علي زبي وراح ضربها علي طيزها لقيت هدي بتركب علي زبه ولا اجدع شرموطة اححححح زبك عريض زب افخشني اقعد تنط علية هو ماسك بزازها بيعصر فيها اةةة زبك وصل لحد بطني مش قادرة هي تحت اةة ةةة اححححح تقولو اخخخخخ وتشخر مش قادرة نيك كسي قالها بصي جيب كريم عشان طيزك راحت نزلها من علي زبه بعد ما سمعت كده وفنسة وقالتلها يلا نيكني فيها راح حشر زبوا مرة.واحدة لحد ما سمعت* صوت اظن الشارع كلو سمعوا اةةة ياكمال فشخت طيزي براحه راح نازل بضرب علي طيزها اححححح اةةةةة طيزك مولعة يا شرموطة انا حوريكي يا شرموطة* اوووف خرمك ضيق ماسك شعرها* اقعد يهبد فية أصواتها مغطية علي الشقة كلها انا جبت ٣ مرات علي منظرهم غرق طيزها لبن من زبوا وراح واقف قدام هدي وهي ماسكة زبوا بتدعك فية وتمص فية لحد اما ارتعش وجاب لبنوا علي وشها غرقها كان لبنوا كتير * مكتنش قادر اتحرك خدت بعضي وطلعت جري علي السلم لقيت ام عاطف اعقده علي باب الشقه بتعيط وتشجعيكم وردودكم عشان احكيلكم كمان وياريت تكون عجبتكم الجزء الخامس بعد ما رجعت من عند الماذون واتفقت معاها ورجعت البيت ولقيت كمال بينك هدي تاني واتفرجت عليهم وسبتهم وطلعت علي شقتي لقيت ام عاطف اقاعده علي باب الشقه بتعيط روحت قومتها وقلتلها مالك في اي ام عاطف "عيد مش عايز يرجعني البيت وضربني وطردني بره انا" لالا مينفعش اي اللي هو بيعمله ده ام عاطف "ده حته كمان أعقد يسخن في عاطف لحد ما اخده مني انا" لا غلط انا هتكلم معاها طيب تعالي اوصلك انتي رايحه فين ام عاطف "انا جوز اختي طردني وقالي الدنيا بايظه معاهم ومش هينفع اعيش عندهم انا "طيب وانتي ملكيش حد تاني غيرها ام عاطف "لا انا امي ماتت هي وابويا ومعنديش غير اختي دي انا "طيب اقومي معايا ام عاطف "علي فين انا" هتدخلي تعقدي في شقة ستي انا اعتبر مش أعقد فيها دايما ام عاطف" معلش مينفعش انا "يا ستي متخافيش انتي مش عارفه اني وخد شقه في بيت سحر ام عاطف "اه عارفه انا" طيب يلا قومي وانا هنزل اجيبلك اكل تاكلي ام عاطف" لا انا مش جعانه شكرا انا" ادخلي بس دخلتها ونزلت وانا مفيش في دماغي اي حاجه خالص روحت جبت شوية حاجات للبيت بس الشيطان كان سريع دايما أعقد يوسوس ليا ام عاطف او دلال زي ما عرفت اسمها بعد كده دي ٤٥سنه بيضة ومربربة قصيرة طيزها كبيرة وصدرها كمان كبير شكلها متناسق رجليها ملفوفة كعبها أحمر عندها فلق في سنانها الأماميتين عينيها واسعة قولت بيني وبين نفسي ما زي ما هو عامل مع ستي اعمل مع مراته بس لو مرضتش وصوتت هعمل اي طيب ما هي اللي جايه برجلها عندي اخدت قرار اني خلاص لازم با اي طريقه انيكها وافتكرت ان وهي بتقوم من علي السلم كان باين انها مش لابسه الا كلوت تحت العبايه لان فلقتيها كانتا واضحه تماما عند تحركها علي السلم وانا رايح وطلعت وصلت عند باب شقه الا وكنت خلاص هتجن جنوني عقلي تماما بقيت زي حيوان هائج فتحت الباب ودخلت كانت اعقده علي الكنبه شكرتني و داخلت الكياس المطبخ ورجعت اعقدة معاها هي كانت اعقده علي الكنبه وانا علي كرسي الداخل والتفت اليها، دلال " انته سافرت ليه المره واحده انا" كان عندي مشكله ام عاطف" خير يابني انا" انتي عارفه ان امي كانت تعبانه شويه والموضوع دا تاعبني اووي ام عاطف"لا الف سلامه عليها معلش الدنيا صعب وبكره ربنا يكرمك ببت الحلال كنت بكلمها وانا ببص علي جسمها نظرتي كانت واضحة اوي هي لاحظتها فعدلت من وضع حجابها عشان تغطي صدرها الضخم ام عاطف "انا هقوم استأذن انا ريحت شويه هروح لبت عمي هنا قريبه رحت قايم مقرب منها ومسكتها من دراعها فأرتشعت بشدة من الخوف وقلت لها" انا عايزك دلوقتي وحضنتها جامد بجسمها الطري بين دراعي ام عاطف " سيبني سيبني انت اكيد اتجننت فضلت احاسس علي جسمها ام عاطف" سيبني ولا هصرخ وافضحك والم عليك الناس روحت مسكتها من رقبتها رجعت بضهرها علي الكنبة وصرخت فيها بصوت مخيف شايفه ممكن اموتك دلوقتي قبل ما صوتك يطلع اخرسي خالص سكتت ام عاطف عن الصراخ ولكن بدأت في العياط بصوت وطي ام عاطف" حرام عليكي يابني انا زي امك انا ست كبيرة ومش حمل الحاجات دي ارحمني انا" اخرسي خليني اشوف الجسم الجامد ده بدأت اقفش في بزازها ونزلت علي رجلها وحطت ايديا علي كسها وهي بتعيط لسه وخايفه انا" بصي انا كده كده هاخد اللي انا عايزه منك يا اما تهدي وتخليني انيكك بسرعه يا اما هضطر اضربك واربطك وفي الاخر برضو هنيكك ام عاطف " والدموع مغرقه عينيها ووشها : بس انا ست كبيره ومستحملش الكلام ده سبني علشان خاطري وانا مش هقول لحد علي اللي انته عملته انا" انتي فعلا كبيرةوجامد وهموت عليكي ام عاطف "يابني انا خايف يحصل ليا حاجه واموت في إيدك انا" هههههههه يعني انتي معندكيش مانع بس خايفه علي نفسك ام عاطف" لا عندي مانع حرام و ممكن اموت منك وتكون جبت لنفسك مصيبه بلاش يابني انا "هههههههه لا متخافيش هعمل براحه هي سكتت وعملت نفسها بتفكر وعايزه تقوم تذقني وتهرب روحت جايبها من رقبتهاوقولت لها كده طيب انتي اللي اختارتي العافيه روحت مقلعها الطرحه وربطة ايديها بيها وقلعت البنطلون وقلت لها يلا مصي لي ام عاطف" امص ايه بالظبط حطيت زبي اقدم وشها وقلت لها" ده ام عاطف " لا لا مينفعش ازاي احطه في بقي انا" يعني مكنتش بتمصي ل عيد مصي شويه بس هتاخدي عليه يلا ورحت مبرق بعنيا لها قالتلي حاضر حاضر امسكت زبي بين يديها ام عاطف " بس دا كبير اووي مش هقدر ادخله في بقي انا " يلا مصي حطته علي شفايفها وهي بتبص له وتمسكها بايدها وغمضت عينها وبدأت تمص رأس زبي انا "يلا دخليه اكتر ام عاطف" مش عارفه انا قرفانه كمان مش هقدر دا كبير اووي روحت رفع العبايه ودخلت ايديا في كسها فضلت العب فيه لحد ما بداء ينزل عسل واكنس دوست علي زرار بتاع التشغل بتاعها لقيتها مسكت زبي بشفايفها تلمسة وتبوس راسة بكل حنية ورقة ام عاطف "يخرب بيت زبك وحلوة زبك ولسانها ابتدي يتحرك حولين الراس وتضغط علي الراس وبطرف لسانها تحركة علي فتحتة يمين وشمال وحولين الراس وايديها تزل تلمس بيضاني ولسانها يبتدي في النزول والطلوع وتمص الراس كأنها بترضع وترجع تاني بلسانها تلحس زبي والعروق البارزة منة وتنزل بلسانها تحرك بيضاني وتشفطهم انا " ما انتي متناكه اهو وبتعرفي تمص وتتشرمطي امال مالك ام عاطف" انتي حركة الوحش اللي جوايا منك لله رجعتني ل ايام زمان رحت مسكت راسها وبقيت ازوق زبي جوه بوقها وكأني بنيكها اه اوه زبك حلو اوي ومش بشبع من مصة وانا حاسس اني خلاص هجبهم جسمي كلة اتشد ورجلي حسيت انها اتصلبت وابتديت احس بالمتعة في كل جسمي. ااااااااااه. زبي انفجر منة اللبن السخن جوة بوقها وهي ماسكة زبي بأيديها وقافلة بشفايفها عليه لغاية اخر نقطة بعلت كل اللي خرج مني وابتدت تمصة وترضع فيه لغاية ما خلاص مبقاش في اي اثر للبن بتاعي روحت فكيت ايديها وقلعتها كل هدومها ونزلت عند كسها المشعر ودفست وشي فيه الكس البلدي المربرب مسكتها ورفعت رجليها اووووووف علي كسك لساني ابتدي يتحرك ببطئ علي كسها الناعم والمنتفخ ابتديت الحس كسها من فوق لتحت بكل بطئ واحرك طرف لساني بين شفايف كسها اللي كان غرقان من عسلها فتحت كسها ودخلت لساني براحة بين الشفايف وحركتة فوق وتحت ااااه الحس كسي طفي ناري. كسي عايزك اووووووي عايزة اتناك من لسانك ومن زبك عايزة اشبع منك وانا بقولها كسك حلووو اوي متناكه ونزلت بلساني علي خرم طيزها وبقيت احركة حركة دائرية حوالين الخرم وهي ماسكة راسي اه اااااه كمان جوزي عمره ما عمل كده معايا ده متناك رحت طلع فوق قعدنا نبوس بعض وايدى بتقفش فى بززها ولسانى بيلعب فى بقها وقعدنا حبه على كده لحد مالقيتها مش قدره خلاص رحت نازل رضاعه فى بززها لقيت حلمتها وقفه قعدت امص فيها وهى نزله وحوح اححح اححح اممممم نيك بقه حرام عليك دخله مش قدره مش تعذبنى اكتر من كده رحت نازل على كسها الحس تاني فيه لقيته كله عسل وانا نازل لحس وشفط فى كسها وهى نزله لبن من كسها رحت ماسك زبى وجليها على الكنبه خليته تتمدد جنب ورحت مدخله فيها لقيتها صوتت رحت قافل بقها ببوسه ونزلت رزع رزع ورحت رافع رجليها على كتفى راحت قولت لها " اه ههههه انا ولا جوزك ام عاطف" انتا طبعا بس يلا نيك نيك مرات الخول نيك افشخ كسى وانا فضلت بنيك فيها لحد ما غيرت الوضع الى وضع الفرسه ورحت مدخله وهى تقول نيك الشرموطه نيك افشخ كسى نيك المتناكه نيك رحت مطلعه من كسها مدخله فى طيزه من غير مقدمات وهى تتوحوح اح اح حسه انى اتفشخت انته فلقتنى اهههه كمان دخله كمان اه نكنى فى طيزى نيك القحبه البوه نيك وانا نازل نيك لحد ما تعبت ورحت مغير الوضع وانا زبى فى طيزها خليتها تركب عليه وقعدت تتنط عليه حسيت انى قربت انزل رحت مطلعه من طيزها ومدخله فى كسها راحت نزله عليه مره وحده قالت اه انا حاسه انه هيطلع من زورى كمان قعدت انيك فيها لحد ما جيت انزل قلتله انزل فين ام عاطف " نزل فى كسي عشان اشبع رحت منزل فى كسها وانا سمعها بتتوحوح احوه نزلت انا كمان نزلت انته فشختنى اه اه ومطلعطوش منها وقعدنا زى ما احنا من التعب كان الليل دخل علينا نمنا مصحيناش الى على الصبح قومت جهزت الحمام وبعد الاستحمام خرجت وانا لبس ملابسي الداخلية لقيتهااعقده علي الترابيزه وحطه الاكل اللي جبته امبارح وانا جعان خالص اعقدنا اكلنا ونتكلم ونضحك وحكت معاها علي جوزها انا " وانتى ايه الى مصبرك على العيشه دى يا ام عاطف قالتلي" بلاش ام عاطف دي قولي يا دلال بأسمي انا: حاضر يا دلال دلال " انا ابوىا راجل غلبان ومراته مفتريه اتجوزت عشان اخلص منهم و بصراحه انا هنا كنت اللى عايزاه براحتي هو اصلا يعتبر من ساعة ما جبت عاطف وهو مش بيقرب مني غير كل سنه مرتين تلاته بكتير انا"ليه كده دلال"عشان هو مش عارفه اقولك ازاي انا" اقولي انتي هتتكسفي بعد اي دلال" بس يا وله بتكسف انا "يلا اقولي دلال" زبه يا سيدي مش بيوقف غير علي النسوان بتاعت الشارع الشمال مش بيحس ان هو دكر غير معاهم غير كده زي بظبط ولازم البرشامه قبل كل حاجه انا "وانتي كده اخدتي حقك منه دلال" لا ابن الكلب بعد العمر ده يطلع بيحبوني ومع مين انا "بقولك اي انا عارف هو عمل اي وكان بيخونك مع مين دلال" انتا عرفت انا" اه و جوزك ده لازم نكسر عينه قالتلى : ياريت بس ازاى انا" هو طلاقك يعني حته لو عرف ان انتي بتتناكي مني ولا هيزعل دلال" بس هيهيج عليا هههههه انا" ما انتي دمك عسل اهو دلال "من الغلب و**** انا "طيب بصي من الاخر جوزك ده لازم زي ما ناك ستي انيكه اي رايك دلال" يا لهوي ازاي انا "زي الناس وعشان ترجعي بيتك لازم تكسري عنيها دلال "اه ابن الكلب هو اختي وجوزها انا" هقف معاكي وساعدك اقدمك اسبوعين وهسافر القاهر واحتمال مجاش اسكندريه تاني غير كل فتره ها دلال "وتسيبني انا" لا هبقي اجيلك وهو كده كده غصب عنه هخليه ينام معاكي بس انتي تبقي تتطلعي الشرموطه اللي جواكي دلال"ده خول مش بيعرف يطلعها زيك انا "بصي انا هتصل بيه واقوله اانا نزلت لقيتك علي السلم اعقده وعيب ولازم ياجي نتكلم دلال "وبعدين انا" بصي انتي هتعقدي تتكلامي معاها في اي حاجه عقبال ما اجاي دلال "هتاجي منين انا" متشغليش دماغك اتفقنا دلال اتفقنا اتصلت علي عيد وقولت له وقالي انا عشر دقايق هكون عندك وكان متعصب اوي خبط عيد على الباب فتحت الباب انا "اهلا اهلا عيد" ازيك يا محمد عايز ايه الوليه دي انا" ادخل من على الباب مينفعش عيد" اديني دخلت ها هي عايز ايه بقى مش طلاقتها انا " بصراحه حرام دي ست كبيره وغلبانه و عايزه تعيش ملهوش لازم اللى حصل خرجت دلال من المطبخ انا طيب هسيبكم تتكلمو وانا هدخل اعمل عصير عيد" عايزه اي راجعه ليه دلال "يا عيد عيب عيد " كنت عارف انك هترجعي تاني دخلت المطبخ و صبت تلات كوبايات عصير و حط النقط في كوباية و طلعلهم و كانت حريص قوى اني ادي ل عيد كوباية علشان ميحصلش على مالقطره عملت مفعول حسيت بأن عيد دايخ و مش في حالته زقه على الأرض لقىت عيد وقع فعلا دلال" هو مات انا" يلا ناخذه علي اوضه النوم وهو فضل باصصلنا بس مش قادر يقوم من مكانه انا" قلعه يلا عشان انيكه قلعنا انا ودلال عيد وحاولت ادخل زبي في طيز عيد و عيد بيصوت و يشخر دلال" كده هاتعوره خرجت زبي و بلته و بدأت ادخله تانى ودلال مسكت الموبايل و بدأت تصور كانت الصور مبينه وش عبد و جسمه و زبي و جسمي و اللى يشوف الصور ميقدرش يقول ان عيد بيتناك غصب عنه لأنه مش مربوط و لا حاجة و كمان انا اصغر منه في الجسم يعنى لو مش عايز اكيد هايقدر يهرب منه . لكن لأن جسمه سايب فمكنش قادر يعمل كده بس اللى هيشوف الصور مش هيعرف حاجة من دى انا خلصت تصوير يا دلال ورحت مدخل زبى فيه راح مصوط زى الحريم لقيت دلال بتقوله هدى صوتك يا متناك رحت مدخل زبى جامد سمعته وهو بيتاوه اههه اهه امممم كمان كما وانا نازل قعدت انيك انيك ودلال جت من قدامه خلته يمص كسها وتقوله جهزه ليا علشان ينيكه اههه مصى يا خول حلو مصى يا متناك وانا نازل رحت قلبه على ضهره ورافع رجليه على كتفى ومدخل زبى راح قايل احوهههه مش قادر اههه طلعه خليت مراته تقعد على بقه بكسها وانا نازل نيك فيه لحد ما لقيت دم طالع على زبى من طيزه بس كنت فى حالة هيجان مش حاسس بالدنيا قعدت انيك لحد ما جيت انزل رحت منزل فى طيزه لقيت مراته بتنزل هى كمان عليه لقيتهانزلت بتمص فى زبى قلتلها انتى مشبعتيش قالت ليه عمرى ما اشبع منك ورزعتها واحد على السريع مفعول النقاط كان فاضل عليه ٥ دقايق وفعلا عقبال ما رحنا كان عيد بداء يفوق واعقد يزعق ويشتم ودلال تتضحك وتقوله هتعمل اي انتا متصور هنتكلم هنفضحك اقدمك حل واحد انك ترجعني وكمان تسيبني اتناك براحتي أعقد عيد يعيط وقايم يضربني روحت ذقته وقع تاني رحت دلال قالتله قوم ادخل الحمام شويه وفعلا لقيته قام دخل الحمام مش قادر يمشى ضحكنا عليه انا ومراته ونكتها وخلصنا ورحت نايم وقولت ل دلال شوفي هتعملي اي معاها وانا هنام سبتهأ ودخلت على السرير محستش بنفسى الا على المغرب صحت ملاقتش حد في الشقه غسلت وشي ونزلت عند كمال لسه بفتح لقيت كمال وهدي جاين من بره بيضحكه انا "اي ده انتو كونت فين هدي" كنت خارجه مع جوزي انا "جوزك ازاي هدي" اتجوزنا عرفي امبارح انا وهو انا "مبروك وجوزك اللي في القاهره هدي" ده متناك ناقص ليه كس ويبقي زي انا طيب بكره هنخلص موضوع ستي عشان اسافر وعلي فكره موضوع عيد خلصته انهارده هدي"بجد ازاي انا "متشغليش دماغك اقلبي خليكي مع كمال اسيبكم بقت يلا ورحت سيبهم ورحت علي القهوه اتخنقت من جوايا عشان هدي بعتني روحت طلع الشقه جبت كارته ميموري حطت عليه الفيديو اخدت العقود بتاعت البيع ورحت وحطيتهم في خزنه قديمه بتاعت ستي ومعايا مفتاحه ولسه هنزل تاني لقيت دلال بسألها عن جوزها قالتلى نزل و حظى علشان اقضى اليله معاك لوحد قلتلها استني هاجي عندك دخلت شقة عيد قولت لها اعملى فنجان بن علشان السهر تكون صباحى قالت من عنيه ودخلت تعمل و جت دلال وشربنا انا وهيه البن لقيتها لبسه جلبيه ضيقه عليها قوى وراحت متحزمه وشغلت اغانى وقعدت ترقص وانا زبى هيتفرتك معنتش قادر رحت قايم عليها وشيلها ودخلنا اوضة النوم وقلعتها الجلبيه لقيتها لبسه قميص نوم احمر قلتلها ليلتنا حمرا ونزلت فيها بوس ودعك فى بززها وقعدت ابوس وامص فى لسانها وهى مش قدره تاخد نفسها لحد ورحت نايم فقها وضع 69خليته تمص زبى وانا الحس ليها كسها قعدت الحس وهى تنزل من كسها لبن كتير وتنزل وانا زبى كان واقف على اخره رحت مطلعه من بقها ونمت على ضهرى وخليتاه تركب على زبى ووشها وبززها ليه وتتنطط دخل زبى فى كسها اممم نكنى كمان، بصراحه كسها كان ملبن شفيف كسها عريض وكسها تحس انه ملبن قلتله دا انا هنيكك لحد الصبح مفيش نوم ونزلت رزع فى كسها وهى تتأوه اهه اه اممم اح اح نيك لبوتك نيك الشرموطه نيك مرات الخول نيك انته جوزى انته مش هوا نيك رحت لاففها وهى ركبه على زبى خليت ضهرها ليه وطيزه وخليتها توطى وهى بتتنطط على زبى وقعدت ابعبص طيزها وهى بتتنطط وهى تصوت اههه نيك اه نيك دخل دخل امممم جميل اهه تانى كسى نار وانته الى هتطفيه اه نيك زبك كبير افشخنى بيه اه نيك رحت مطلعه من كسها راحت قالت آآآآآآه طلعته ليه حرام عليك دخله تانى قلتلها ماشى يا متناكه رحت منيمها على ضهره ورافع رجل وحده على كتفى ومدخل زبى فى كسها سمعتها بتقول اح اح نار نار كان كسها من جوه مولع وانا نازل بوس وارضع فى بززها وهيه اههه اوه اوه اه كمان نيكنى افشخنى اه اه انته وبس اه كمان كمان او انا شرموطه نيك شرموطك نيك لبوتك انا متناكه افشخنى رحت خلتها تاخد وضع الفرنساوى وضع الحصان ورحت مدخله فيها من وره فى كسها راحت شخره شخره وقالت اييييي بصوط عالى وقعدت تقولى اوعه تتطلع دخله كمان محتجاه جوه اه نيك افشخ فيه نيك اه انا مومس بنت متناكه اه نيك حسيت انى هنزل رحت قعدت اطلعه وادخله لحد ما جيت انزل رحت ماسك فيها لقيتها بتقولى انا هنزل انا كمان ونزلنه سوه وكسها لقيته قافل على زبى مش عايز يطلعه لحد ماخلص تنزيل ونامت على بطنها من التعب وانا فوقها قالتلى انا عمرى ما هسيبك انته ليه لوحدى قلتله طب نقوم نغسل ونستحمه ونيجى نكمل علشان احنا لسه فى اول اليل قالتلى احوه دا كله انته ناوى تعمل فيه ايه خدنا دش وجينه قعدنه فى الصاله ناخد نفس هى قامت تمشى مشيه مفشوخه قالت احوه من زب واحد وعملتى كده امال فى التانى هتعملى ايه قالتلى هزحف على بطنى منك دخلت جابت فكها وشغلنا التلفزيون وسمعنا حبه فيه لحد ما هديت وانا هديت ورحت خليتها تمص زبى واحنا قعدين قالتلى تعاله نخش جوه قلتله لا النيكه دى هتكون هنه قالت انته تأمر وقعدت تمص ورحت منيمها على كنبة الانتريه وقعدت ابوس فيها وامص فى حلمة بززها وارضع فيهم ورحت نازل على كسها الحس فيه لقيته احمر ومفشوخ ساعت ملسانى لمسه حسيت اكن مسكها كهربه قالتلى سيبه متقربش منه مش مستحمله ابوس ايدك صعبت عليه رحت قلبها وقعدت الحس فى طيزها وادخل صابع فيه وانا ابعبص فى طيزها لحد ما سخنت قعد انكها انكها وهى تصوط وانا بنكها اروح مدخل صبعى فى كسها القيها قزحت لقدام وانا انيك وهى تقول كمان نيك ونزلنا على الارض وحضنتها وقعدنا نتقلب انا وهى على الارض وزبى فى طيزها لحد ما تعبت من الوضع رحت حاططها على تربيزه فى الصاله ورافع رجليها على كتفى ومدخل زبى فى طيزها اه من الوضع ده حسيت ان طيزه ضيقه اوى رحت شيلها على زبى ودخلنا اوضة النوم وانا شيله قعدت انطقها على زبى ونزلتها على السرير وخليتها تاخد وضع الحصان وركبتها من وره وهى فى دنيه تانيه تصوط وتتمحن خليته تفتح طيزها بأيديها علشان زبى يخش لاكتر عمق وهى نزلت وحوحه اههه نيك دخل اه امنمم اااااه انته بتنيك جامد نيك كمان اههه وهى تنزل من كسها شهوتها واعصابها سابت ونامت على الارض مش عادت قدره تقف على رجليها وهى تقول مش عنت قدره نزل خلاص طيزى اتهرت اه نزل كفايه كده اه انا مستحملتش الوضع ده ونزلت فى طيزها لقينه الفجر بيأدن وانا راكب فوقها ونمنا من كتر التعب مصحيناش الى على جوزها وهو بيصحينه الضهر اتخدينه دلال "انته جيت امته عيد" لسه جاى وكنت متأكد انك بتنكها دلال "سيبك يا عيد محمد رجعني عشرين سنه لوراء عيد" انتو عايزين مني اي مش خلاص رجعتك دلال "انا كنت كويس مش بعمل حاجه غلط في حقك انتا قدرت ده انا بقا هتناك من الزب اللي يعجبني عيد" وابنك مش خايفه عليه لما يعرف دلال" ابني اه اللي بعني عشان كس عمته هههههههه انتا مفكرني مش عارفه فضل عيد ساكت وبعد شويه قالها اي الهبل ده دلال" هههههههه اختك ام سيد لما ابنك بيبات عندها كل ما جوزها يسافر وعشان تديلك فلوس وتسكت علي الشرموطه صح انا" خلاص يا دلال عيد غلطان واعترف بغلطه انا هلبس عشان اروح عشان ستي طلعه انهارده دلال "اه بص يا محمد ليا طلب عندك ممكن انا" اطلبي يا قلبي دلال"لو عيد عايز يتجوز صفاء انا معنديش مانع انا "لا طبعا انا مش موفق دلال" طيب روح ولما تخرج بسلامه نتكلم روحت شقتي لبسة ونزلت لقيت هدي مستنايه تحت لبسه روحنا القسم والماذون معانا وجوزنا المعلم ل ستي ورحت هدي النيابه اقدمت عقد الجواز وفعلا تاني يوم ستي طلعت بس المعلم مستني الجلسه بتاعته اخدت يتي وهي متبهدله من الحجز ورحنا علي البيت وتقربنا في ناس في المنطقه كانو عارفين با موضوع القضايه طلعت بيها البيت دخلت البيت اقولت لها ادخلي خدي دش واطلعي قالتلي ماشي بس ونبي يا محمد خد الرقم ده سجله عشان البت دي وقفت جانبي في الحجز انا "ماشي دخلت خدت دش بس اسلوبه في الكلام اتغير وبقي معاملته غريبه طلعت قالتلي هات علبة سجاير انا" اي علبة اي صفاء "علبة سجاير وخبط علي عيد عشان عايزه انا" عايزه عيد في اي هتعرف وهاتلي الخول المدرب بتاع الجيم ده با المره انا "طيب بصي بقي المدرب وانا رجعت منه الشقه والجيم تمام وبنسبه لعيد فا كسرت عنيه وخلاص صفاء "انتا عرفت انا" اه عرفت وكفايه فضايح لحد كده صفاء" فضايح اي انا دلوقتي متجوزه انا" هههههههه لا المعلم رجب اتجوزك وطلاقك في ساعتها ههههه نسيت اقولك صفاء" ازاي مش مفروض اوفق او أرفض انا" لا عادي لقيت الباب بيخبط فتحت لقيت دلال دخله لبسه قميص نوم ودخله بتقول ل ستي حمد **** علي سلمتك تعال يا عيد صفاء هنا ستي" اي اللي جاب المره دي هنا دلال" انا جايه عشان اقدملك جوزي عشان تتناكي منه براحتك انا "اي اللي بتقوله ده يا دلال دلال "ثواني يا محمد ممكن صفاء "اتناك من مين يا لبوه ده عرص كان مخليني با الإيجار هههههههه دلال" هههههههه طيب اهو ينفع و**** عيد دخل وبصص في الأرض قالت له" دلال بص يا عيد احنا يا اخويا الدنيا بايظه معانا عايزه تجيبلي واحد فحل كده دكر يكون معاها فلوس عشان يكيفني ونعيش بقي لقيت كمال طالع دخل بيقولي الحق يا محمد هدي قطعت ورقتين العرف وسافرت القاهره انا" ههههههههه معليش صفاء "تعال يا كمال عايزك كمال" نعم اركع علي رجلك وبوس رجلي يلا انا" اي يا ستي بتقوله ده ستي "ممكن تتفرج وتسكت لقيت كمال ركع واعقد يبوس في رجل صفاء لقيت دلال بتقولي محمد تعالي عايزك روحت معاها اوضه تانيه قالتلي بص انا وعيد اتفقنا هو هيسبني علي راحتي وانا كمان هسيبه بس هو خايف منك عشان صفاء انا "ستي بعد اللي حصل لها مش هتخليه حد يقرب منها صفاء "هههههه يبقاء انتا متعرفش ستك كويس علي العموم ده حاجه هي حره فيها المهم تعال علي الشقه بتاعتي عشان هموت واتناك انا "انتي مش بتشبعي يا مره يا وسخه دلال" لالالالا وراحت خارجه اقدمي وهي بتهز في طيزها طلعنا من الاوضه وكانت صدمة حياتي اول مره تحصل معايا لاقيت صفاء عريانة ملط وكمال شايلها على دراعاته وعمالة تضحك وهو نازل فى شفايفها بوس لما شافنى اتخض انا " ايه ده يا شراميط يا اوساخ انتم الاتنين صفاء "تعبان اوي يا محمد سيب كمال يريحني دلال" كده يا صفاء يا شرموطة مش سايبه حد انا" اغفل عنك خمس دقايق الاقى كمال بينيكك مش عيب عليكى سنك صفاء "معليش يا محمد يلا يا عرص انتا ده اول مرة اشوف زبرك واقف النهاردة كده راح كمال هابد صفاء علي الكنبه ونام فوق منها ونزل على بزازها مص وتقفيش ولحس دلال " شايف ستك شرموطة ازاى عشان تصدق يا محمد وصفاء عمالة تصوت وتقول كمان يا كمال قطع بزازى نكنى اوام. والنبى انا" اخرسى يا شرموطة انا غلطان ان طلعتك من القسم صفاء "هههههههه الحريم في القسم كانو عملين الواجب متخافش آآآآآآه انزل يا كمال الحس كسي وراح نازل على كس صفاء ودخل لسانه بعمق بين شفايف كسها وعضعضة ف زنبورها لما اترجرجت واتهزت وارتعشت كذا رعشة رحت جاىه دلال نازله مص فى بزاز صفاء وبوس فى شفايفها وصفاء تقول. بلاش روحت وخد بعضي ونازل اااااه دلال "طلعت ورايا وانا مش سائل فيها. نزلت من الصدمه اعقدة الف في الشوارع لحد ما اخدت قرار اني اسافر ومليش دعوه بيها تأتى بس لازم اخد العقد بتاع الشقه والدكان وكمان الفيلم بتاع عيد رجعت علي البيت كان عده حوالي ٣ ساعات طلعت شقة فتحت ودخلت لقيتها لابسه قميص نوم ابيض و القميص كان شفاف لمحت طيزها والكلوت كان ازرق سبتها ودخلت الاوضه اللي فيها الورق واقفه اقدم مكان الورق لقيتها دخله بتزعق وتقولي بتعمل ايه وايه الي انت حطه هنا انا "ملكيش دعوه خليكي في القرف اللي انتي فيه صفاء" انتا مش حساس بيا ليه انا ست وليا طلبتي ومتجوزتش بعد جدك لما مات انا "ههههههه ايو الاسطوانه دي عارفه ها واي تاني انتي اصلا ليكي وش تتكلامي بعد ما خليتي المتناك اللي اسمه كمال تتتناكي منه اقدمي دانا هفشخه اعقدة علي السرير تعيط ماحسيتش بنفسى غير و انا باحضنها و بنعيط حسيت انها داخت و هتقع على الارض لكنها مسكتها من دراعهاو قعدتها على السرير و نزلت راسها بين ايديها صفاء " عدت عليا سنين وانا تعبانه انا هموت ونفسي وخلاص انتا كده كده اخدت الجيم تاني والشقه ورحت قايمه تجيب سكنه من المطبخ رحت مسكتها ماحسيتش بنفسى غير و انا باحضنها وهي بتعيط روحت بيه تاني علي السرير لقيتها قعدت تحسس علي زوبرى و تمسكه كنت انا وراحت فاتحه سوست البنطلون مطلعه زوبري وقعدت تحسس عليه وانا الصراحه كنت هايج خالص مندمج اوووي ومستمتع لقيتها مره واحدة راحت حطاه في بقها ونزلت مص فيه مرحمتهوش رحت انا مسكت راسها وقعدت انزل واطلع وهي بتمص قولتلها: كفايه مص خلتها تفنس ورحت مقلعها الاندر بتعاها ونزلت لحس في كسها جامد وادخل صوابعي في خرم طزها. وعماله تقول: احححححححح كمان حححح اممممممم جميلللل .. كسها ده كان حاجه كدا ملبن مشفتوش في الكساس الي نكتها قبل كدا وكملت لحس في كسها وبعد كدا رحت تافف علي زوبرى ورحت مدخله مرة واحدة لقتها صوتت رحت كاتم بقها بايدي وشغال نيك وهي عماله تصوط :اححح امممم كمان دخل كمان اممم كمان كمان خلاص جبت اخرى قولتلها: انا هنزل قالتلي :اروي كسي بلبنك رحت جايبهم في كسها جامد وقعت العب في بزازها وامص في الحلمه واحط بتاعي في وسط بزازي و خلليها تدعكهم لحد ما هجت تاني وحطيت شفايفي علي شفايفها ورحنا في بوسه عميقه كنا بنقطع بعض من البوس ولسه هدخل زبي تاني لقيت جرس الباب بيرن صفاء" اقوم دلوقتي با حبيبي دي سهير صاحبتي لسه طلعه وجايلي سبتها وطلعت من الاوضه ورحت علي اوضتي وقلت هنام شويه بعد النيكه الجامده بتاعت جدتي دخلت نمت كانت الساعه ٨ لحد الساعه 11بليل طلعت لقيت سهير اعقده لسه مع صفاء سهير اوصلكم سهير ده عاملة ازاي هي جسمها شبه مايا خليفة بالظبت بس بزازها متوسطين وطيزها مدوره كدا وصغيره لقتها نايمه وكانت لابسه بجامه بنفسجي وكانت جسمها كله بارز وطزها كانت مدوره كدا وحاجه تهيج روحت علي المطبخ اللي صفاء كانت فيه بتعمل العشاء انا "اي اللي نايمه بره دي صفاء" دي سهير صاحبتي بت غلبانه ملهش حد ولسه طلعه وقفت معايا كتر في القسم وهتعيش معايا هنا بعد ما تسافر انتا بدل ما انا لوحدي انا "افتكرت اللي هي قالته علي القسم لما كان كمال بينكها انا" اه هي دي اللي قايمه با الواجب معاكي ههههه صفاء" لا دي غلبانه التانيه المفتريه بت الكلب سميره بس معملتش معايا حاجه من اللي في دماغك انا طيب هنزل اركب واسافر صفاء" أعقد يومين معايا بطل هبل انا "امي تعبانه هناك صفاء "امك تعبانه دي تقوم بعشره زيك انا" بطلي شرمطه مش اللي في دماغك دي تعبانه بجد صفاء" هههههه طيب تعدمني لو سافرت قبل اليومين انا"يووو خلاص ماشي سبتها وطلعت اعقدة بره اتفرج وقعدت اتفرج علي التلفزيون شويه وبعدين صفاء طلعت با الاكل اعقدنا ناكل كلنا والبت كانت مكسوفه مني بس صفاء كانت بتحاول تفكها وتقولها ده اعتبره بيتك وكلام ده سبتهم ودخلت اوضتي اعقدة اظبط الورق بتاع الجيم والشقه في جيب في شنطه ورحت مخيط عليه كنت خايف كمال يلعب تاني علي صفاء وياخدهم منها وانا مش موجود فضلت أعقد شويه طلعت من الاوضه عشان اروح الحمام كان البيت كله نايم كانت سهير نايمه علي الكنبه لسه بره لقتها بتنهج ومره واحده انا "في اي أبت مالك سهير" مليش قومت جبت ليها مياه واعقدة جانبه شربت سبتها ودخلت اوضتي فردت جسم لقيت الباب بيتفتح وسهير دخله عليا انا "انتي دخله ليه هنا سهير" اصل طلعه من القسم شرقانه اوي والمتناكه صفاء ستك اعقدة تحكيلي علي زبك اقد اي حلو انا "اطلعي بره يا شرموطه ورحت ضربها با القلم سهير" بموت في الضرب هتناك منك يعني هتناك ورحت ذقني علي السرير ومدت اديها ومسكت زوبري قعدت تلعب فيه وتحسس علي الراسورحت مطلعلها بتاعي لقتها وبتقولي ايه كل ده انت بتاعك كبير ليه كدا قعدت تمص فيه يجي نص ساعه لحد ما تعبت وكنت هجبهم من حلاوت مصها بس ورحت منزل بنطلون البجامه والاندر بتاعها ونزلت بلساني علي خرم طزها وكسلها لحس مرحمتهمش لحس قعدت الحس فيه لحد ما جابت ميتها وعماله توحوح اححححح اممممم احححححح كمان الحس كمان لحسك حلووو اوووي خلصت لحس ادتلها زوبري تلحس مسكت راسها واقعت انزل واطلع لحد ما جبتهم في بقها وخلتها تشربوا كله قالتلي " حلوا اوووي رحت مسكت بزازها وحطيط زبي في النص وقعدت اطلع وانزل وكانت الحركه ده مهيجها نييييك وجبتهم علي وشها رحت نازل لحد كسها وبدأت الحس فى كسها والعب فيه وهي تتأوه اه اه بدأت اهيج على كسها الى كان هايج اصلن وبينزل عسل كتير اكن اول مره حد يعمل لها كده قمت علشان انكها لقيت كسها بيفتح ويقفل لوحده رحت قايم ورافع رجليها على كتفى ورحت مدخل زبى فى كسها لقيته ضيق اوى رحت مصرخه اوى رحت نازل نيك فيها وهى تصرخ اهه اههه اههه امممم كمان كمان نيك اه نيكنى اه كمان قلتلها بس يا متناكه قالت انا متناكه نيكنى انا شرموطه نيك دخل كمان انا عيزها جوه كمان رحت واخدها ومنيمها على جنبها ونزلت نيك فيها وهى تتأوه وتقول براحه حرام عليك مش كده اه اممم اه اه اوه رحت رزع جامد مره وحده رحت مصرخه وسبته فيها وبعدين طلعته جت اعقدة تمص فى زبى قلت له مص يا متناكه مصي وتقولى مش مستحمله نكنى دخله كسى مولع نار رحت نايم على ضهرى وخلتها ركبت عليه وتتنطط على زبى راحت مصوطه وقالت ايوه انا عيزه كده قلت لها انا عيزك تتشرمطى يامتناكه قالت ايوه انا شرموطه انا متناكه نكنى افشخنى وانا مش رحمها تعبت من الوضع ده رحت جيبها على طرف السرير وخلتها واركبتها من وره وانا شفت خرم طيزها من هنا واتتجننت ايه ده طيز دى ولا علبة حلاوه رحت مطلع زبي ونزلت الحس لها خرم طيزها سمعتها بتقول احوه انته هتنيك ده كمان ارحمنى مش قادره كسى نار رحت رايح المطبخ لقيت زيت جبتها رحت جيبه وبدات انزل نقططين منه على خرمه و رحت مدخله فى طيزه ونازل نيك فيها مستحملتش راحت نامت على بطنها ومش قدره تتكلم لقيتها بتزوم ومش قدره تنطق بكلمه كل الى بتقوله امممم اممم اه اه طلعه اهههه اوه طيزى مش قدره اوه اه نيك اناشرموطه واستاهل اكتر من كده وانا نزلت نيك قلتلها استحملى يا متتاكه استحملى يا شرموطه قالت انا مش مستحمله نزل بقه حرام عليك كفايه انا مش قادره استحمل خرمها كان وسع اوى على زبى رحت منزل فيها لبنى لقيتها مش قدره تتحرك سبتها وقمت اخد دش علشان افوق ورجعت نمت جانبها علي السرير لحد الصبح الفصل السادس بعد ما نكت سهير ودخلت أخدت دوش وطلعت نمت جانبها علي السرير لقيت ستي تصحيني من النوم بتقولي "اي مالك أبت هديتك ولا اي هههههه أقوم عشان نفطر فتحت عيني لقيت نفسي عريان قومت لبست الشورت وطلعت من الاوضه لاقيت ستي وسهير قاعدين يضحكو دخلت الحمام غسلت وشي وطلعت قاعدة أفطر لقيت سهير اعقده تحسس علي زبي من فوق الشورت بصيت لها لقيت ستي بتقولها * بس يا سهير محمد لسه صاحي سهير"ههههههه أصلي كان جامد اوي إمبارح يا صفاء روحت شايل أيد سهير وقمت دخلت الاوضه لبسة هدومي وطلعت قولت لستي أنا نزل مشوار ستي" اوع تكون رايح للبوه دلال بصت لها وسبتها ونزلت لسه نازل علي السلم لقيت نفسي نسيت الموبايل روحت طلع تأنى فتحت الباب ودخلت لقيت سهير وصفاء كأنه في المطبخ سهير"اي يا صفاء فكرتي صفاء "لا انا قولت ليكي يا سهير الموضوع ده مش هينفع سهير" احا يامره يا وسخه انتي هتصدقي وتعملي نفسك شريفه صفاء" أصلي بس سهير "ولا بس ولا حاجه محمد و هيسافر بعد يومين ومحدش هيعرف وزي ما حكيتي ليا إن دلال جارتك إللي في وشك متناكه يبقي خلاص كده هنبقي تلاته صفاء" ماشي طيب سيبني لحد ما محمد يسافر أكون فكرت سهير" ههههههه اوعدك إن مش عقلك إللي هياخد القرار صفاء" امال اي سهير"كسك يا لبوه ورحت ضربه صفاء علي طيزها انا كونت وقف سمع الكلام وكونت عارف ان سهير دي وراها سر أخدت الموبايل ولسه هفتح الباب لحظة إن سهير شافتني أخدت بعضي ونزلت الشارع روحت علي القهوه طلبة قهوه ولقيت دلال نزله الشارع بعبايه سوده بس أول مره اشوفه لابسه كده تقربنا مكنش تحتها ولا كلوت ولا أندر ومطلعه اوصه من شعرها تحت الطرحه ورحت علي عم انس بتاع الخضار وقفت عايز اقلكم عنيها جابت عم انس من شعره لحد جزمته تحت اول مرة اشوف دلال بتبص بالشكل ده لحد مبطلتش بص عليا غير لما عم انس قطعها انس" اهلا و سهلا يا ام عاطف منوره دلال"إزيك يامعلم انس انس"تمام الحمد **** كده بنفسك نزله تجيبي الخضار دلال" ههه آه وفيها اي مش ست انس"ست الستات يا ام عاطف بس بردو لما تحتاجي حاجه قولي وأنا اوصله لكي دلال" مش عايزين نتعبك انس"ياريت كل التعب يكون ليكي دلال" بتقول أي يا معلم انس" ولا حاجه بقولك إحنا أهلا فضلت باصص علي دلال وعشان القهوه قريبه من عم انس اوي كونت سمع الحوار بس مقطع فضلو يضحكو هما الاتنين لحد ما جهز لها الحاجه واخدتها بس عملت حاجه جامده أخدت الكياس من انس ولفت ووطة عشان تحط الاكياس في الشنطه بتاعة السوق وطيزها بقت كلها لانس ووشه بأن عليه إن هاج علي دلال من كتر العرق مبقاش عارف يبلع رايقه سبيته دلال ورحت دخلت البيت لاقيت أنس كل شويه يبص على بلكونة دلال كل شويه قمت من على القهوه روحت ل سمسار في الشارع اتفقت معاها عشان اجار الجيم ورجعت تاني على البيت دخلت الشقه ملاقتش حد موجود لسه هدخل اوضتي سمعت صوت جاي من شقة عيد ودلال وزعيق روحت عند الباب الشقه ولسه فاتح سمعت عيد بيقولها ابوس ايدك يا دلال مينفعش اللي عايزه ده دلال" انا اعمل اللي انا عايزه انته ملكش حكم عليا من هنا ورايح عيد" يعني ايه انتي لسه على زمتي دلال"ههههههه زمتي اي يا ابو زمه انته مفكر نفسك راجل انا كل ده ووقف على باب الشقه بتاعتهم بسمع الحوار ده وفجاء الباب الشقه انفتح لاقيت عيد بيقولي محمد كويس اني لاقيتك انا " خير ياعم عيد في ايه عيد" تعال ادخل لأول دخلت من الباب لاقيت دلال لابسه لانچري احمر ضيق من غير ملابس داخليه و عمله شعرها و حطه روچ واعاقده حطه رجل على رجل دلال " بلاش يا عيد تحكي لمحمد هو كده كده عارف انك خول كبير عيد فضل ساكت ومردش عليها انا" في أي انتو اصلا صوتكم كان عالي دلال. " هههههه طيب مدام هو هيفضل ساكت احكي انا بص يا حمو انهارده الصبح قومت من النوم هايجه على الآخر كسي بياكلني يرضيك انا" هههه طبعا لا دلال" هههه عارفه ان هو ميرضكش قولت اقول لجوزي اللي المفروض ميخلنيش احس بكده وهو موجود اقوم فيه مش راضي زهقت قومت لبسة العبايه على الحم ونزلت الشارع اجيب خضار ويمكن لاقي حد يبرد ناري المهم روحت ل أنس بتاع الحصار والصراحه انا كونت رايحه الرياح نفسي بنظرته ليا بس تعبت اكتر لما شوفت زبه ده صعيدي بغل عنده رجل تالته في البنطلون انا " انتي شكلك هطولي وادي اقاعده دلال" استنا ده الموضوع كبير المهم طلعت من عند أنس وانا على أخرى لاقيت جوزي الدكر اول ما شافني بقلع العبايه ولاقني عريانه هاج بس المصيبه أن هو مكنش معاها البرشامه انا فهمت قولت اساعده روحت لابسه العبايه تاني. وقولت له انا هاقلع اهوه وقلعت وفضلت العب فى كسي واضرب عليه ودلك بزازي وافشخ فى كسي وانا واقفه أقدمه اللي قدر عليه أن هو يضرب عشره فاقومت لبسة زي ما انته شايف وقالت له هو دا اخرك يا خول زعل مني وقالي انا دكر غصب عنك دلال "هههه لو دكرتعالي نيكنى انا قدامك اهوه عريانه وكسي مفشوخ ومولع يلا يا عرص تعالى ولا اخرك تضرب عشرة وتنام انا" ههههههه بس بردو يا دلال عيب. عم عيد طول عمره شغال معلش دلال " هه انا قولت الحل بتاعي عيد" وحلك أن انتي تتناكي من راجل تاني دلال " لا لا مش راجل واحد انا اللي زبه هيعجبني هجيبه يكفيني عايز تتطلاقني براحتك عايز تفضل براحتك بردو انا" مينفعش يا دلال دلال " لا ينفع حته بص كسي بقى عامل ازاي و قامت و قعدت على حجرى و دعكت لحم وراكها و طيزها فى زبى اللى بقى زى النار من الهيجان و قامت و شدت البنطلون بتاعى و طلعت زبى قدام جوزها أنا كنت مكسوف جدآ بس لما شفت فى عين عيد نظرة انكسار ورضا و شفت دلال فتحت بقها وبتقولي عايزه امصه ساعتها الكسوف راح منى و بقيت عايز أنيكها في كل حته في طيزها و كسها لحد ما أشبع نيك ضحكت دلال أوى لما لقيت عيد عينه علينا وانا زبى طالع وواقف قامت رفعت القميص بتاع دلال و شلحت لها وراكها وراك مليانة و ملبن فيها شبه من وراك دلال عبد العزيز دلوقتي دلال : يالآ يا حبيبى تعالا كسي مولع انا "هفشخك يا متناكه دلال :بس بالهداوة عليه هاهاهاهاهاهاهاها نزلت بيها على الكبنه و فتحت رجليها بالراحة و رفعتهم ما كانتش لابسة كيلوت و لقيت كسها طالع زى المهلبية ناعم أوى و أبيض أوى و شفايفه حمرا و نازل منها عسل من الهيجان اللى هى كانت فيه قلعتنى كل هدومى و أنا نزلت ابوسي في خدودها و شفايفها و لحست بزازها شوية لحد ما سمعت صوت الهيجان طالع منها و قال أأححححح يالآ دخله فيا وفضلت امص في لسانها امممم امممم ق اممممممممم دلال" مش قادره الحس لي رقبتي نزلت لحس في رقبتها ونزلت بسناني علي صدرها ونزلت علي الحلمه فضلت الف لساني دواير علي الحلمه وهي تزومم امممم امممممم أممم بسناني علي ا لحلمه وصباع نازل علي كسها بلعب فيه دلال" يلا دخل زبك في كسي يلا فضلت انزل بلساني لحس في سرتها وهي بيضا فضلت الحس ونزلت بلساني علي كسها لونه كان بني نزلت لحس امممم مووواه اممممم امممم امممممم اااه وهي صوتها ااااه ااااه اووواه اووووم مش قادره دخله بقي وانا عمال الحس وقمت بسناني عضيت البظر بتاعه راحت مصوته قمت قايم نزلت البوكسر شافت زوبري برقت وقالت لي بصوت عالي نيكني نيكنييييييييي انا لبوتك انا شرموطتك افشخني قمت مسكت زوبري فضلت امشيه براحه علي شفرات كسها وهي بتصرخ من المتعه وكانت نزلت مرتين قمت دخلت بتاعي رزعته جامد صرخت وفضلت ارزع وبقولها انتي شرموطتي انتي لبوتي لقيتها بتصرخ وبتقوليا ااااه دخله ااااه اووووه اوووووه كسي أتهري ااااااه ااااااااه نيكني يادكري نيكني ياسبعي انا كلبة زوبرك وخدامته اووووه اووووه اااااه لقيتها بتنزل قولت لها انا هنزل يالبوه لقيتها ضمت وركها عليا نزلت شلال لبن قالت لي انا كسي كان مويخربيتك لبنك مولع دا انا كانت علي اخري عدلتها واخدتها في بوسه طويله فجاه جرس الباب ضرب الجزء السابع بعد ما نكت دلال أقدام جوزها عيد اللي كان بيضرب عشره لقينه جرس الباب بيضرب قومت لمت هدومي انا ودلال عيد فضل بصص لدلال اللي كان رد فعلها غريب قالت لعيد خد محمد الأول عقبال ما اشوف مين. و رحت لابسه روب على الحم دخلت انا وعيد الاوضه وانا كونت خايف مين اللي على الباب لبسة البنطلون وعيد كان اعقد على السرير فتحت الباب براحه عشان ابص لقيت أنس ووقف على الباب بيكلم دلال وهي وقفه تتمايص عليه أنس " كده برضو يا ست دلال تانسي كيس الفلوس بتاعك دلال،" معليش يا معلم اصل كونت مشغوله في المطبخ بقى وكتر خيرك انك تعبت نفسك وجيت تجيبه انا حته كنت عايزه اتصل على عيد يعدي عليك يسألك عليه أنس " لا انا اشيل حاجتك في عنيا يا ست الكل دلال" طيب هنتكلم على الباب كده ميصحش ادخل اعملك شاي أنس" لا عشان متعبكيش دلال " ولا تعب ولا حاجه دي كوباية شاي انا " اتصدق يا عيد الرجل انس بتاع الخضار شكله هايج عليها قوى و لو مسكها مش هيسيبها عيد" انا هطلع اقتلهم هما الاتنين انا" اهده كده خليك استسماري زي ما كنت مع صفاء دي حته دلال لسه فرسه هههههه لسه هكمل سمعت صوت ضحكة شرمطه جايه من بره الباب كان موارب بصيت من وراه كانت دلال عملت الشاي وخرجت في ايديها الصنية كانت لابسة جلابية الزراير بتاعة الجلبية كانت مفتوحة بتوطي علشان تحط الشاي علي الترابيزة اللي قدام انس لقيت عنيه راشقة في بزازها اللي كانت مدلدلة وظاهرة له من تحت الجلبيه دلال" عنيك يا راجل مالك أنس" مالها عنيا دلال " دي شويه وهجيبها من جوا الجلابيه أنس" اصلا اول مره اشوف قمر كده دلال "طيب ياعم الحلو اشرب الشاي وانزل عشان عيد زمانه جاي ومينفعش يشوفك هنا لوحدنا ونبقى بعدين نشوف موضوع القمر ده أنس" ياريت انا على نار عشان اشرحلك قامت دلال هزت طيزها وهي ماشيه وفتحت باب الشقه ل انس وهو طلع من الباب حك في دلال بزبه رحت دالال ضربه على كتفه وقفلة الباب طلعنا انا وعيد من الاوضه لاقيت دلال اقاعده بتعض على شفايفه انا" مالك يا دودو دالا "اسكت يا حمو انس ده هيجني اوي أبن الوسخه زبه اقد دماغه عيد " بطلي وسخه بقى انتي ايه دلال" بس يا خول مش هتاخد فلوس حق التعريص بتاعك ولا ناس الحاج منير انا " الحاج منير مين دلال" ده موضوع كبير حصل عيد "بس يا دلال مش ناقصه فضايح دلال" ربنا ما يجيب فضايح ده حمو ستر وغطاء عليك يا راجل انا " خلاص مش عايز اعرف انا هامشي دلال " تامشي فين دانا محتاجك اوي دلوقتي حته بص وراحت رفعه الجلابيه مكنتش لابسه كلوت. وكسها كان اي احمر اوي وعلى كده كنت لسه نيكها جوا انا" انتي كسك ده مش بيشبع دلال" لا الشرموط عايز يتناك كل شويه بقولك يا عيد ما تروح تنام شويه. عشان عايزه حمو في موضوع انا " لا انا ماشي ولا موضوع ولا بتاع عشان تعرفي تخبي عليا يلا سلام فتحت الباب وطلعت من الشقه لسه هدخل شقتنا لاقيت موبايلي بيرن ببص لاقيت هدى بترن عليا انا " اي يا وطيه عامله ايه كده تسيبني وتخلعي هدى " خد يا محمد حد عايز يكلمك انا" حد مين ده لاقيت اللي بتقولي انا يا محمد انا" انتي مين قالتلي انا كريمه مامت مؤمن صاحبك انا " ازيك يا طنط عامله ايه في حاجه ولا ايه كريمه" اه مؤمن وقع في نصيبه مفيش غيرك اللي هيحله له انا" نصيبة ايه خير كريمه " مش هينفع في الموبايل لازم اشوفك انا " خلاص بكرة هتلاقني في القاهره. عند هدى في البيت كريمه ماشي انا كده كده اعاقده عندها انا" ماشي قفلت مع كريمه وانا مستغرب من المكالمه كلها دخلت الشقتنا اعقدة شويه لاقيت صفاء وسهير دخلين من الباب بس كان باين عليهم التعب اوي اكنهم كانو شغلين في البناء صفاء انا هدخل اخد دش واطلع انام يا سهير من قدره سهير" هههههه ماشي يا سوسو لاقيت صفاء دخلت الحمام وسهير اعقدة جانبي بس كان باين عليها ان هي كانت بتتناك انا" انتو كونتم فين سهير " كونا في مشوار انا" اه مشوار ولا كونتم بتتناكو سهير " ههههههه جدع اكيد انته عارف ستك كسها. مش مريحه ابدا روحت ضربها باقلم وقمت اخد بعض ولبسة ه وني ونزلت. اعقدة شويه على القهوه وانا متعصب عايز اطلع اضرب صفاء اللي هتجبلنا الفضيحه دي. قومت من القهر لاقيت رجلي وخدني لحد موقف الميكروباص ركبت القاهره ووصلت بليل كانت الساعه ظ¢ بليل فتحت الباب الشقه ملاقتش امي جوا قولت اكيد هتكون في الشقه التانيه ماشي ناحية اوضتي سمعت صوت جاي من ناحية أوضة امي مشيت براحه كنت مفكر أن أمي تعبانه لاقيت عاكس تفكيري ودي كانت الصدمه ليا لاقيت عم كمال ومراته وامي وكان في شاب حوالى 25 سنة قمحى معضل مش عم احمد كمال أجسام نازل من مص في زبه مش اتعصبت ولسه بقول اه يا عيله يا متناكه دا انا هقتلكو النهارده كلكو ولسه مخلصتش كلامي لقيت امي وساميه مش مرات كمال أجسام هما كمان و**** مش مع كمال في زب الشاب ونزلو التلاته يمصو وقعدو يبدلو في المص لحد اما جاب لبنه وهما لحسوه التلاته وبعدين أنا قام الوله مسك ساميه مش اللي جسمها كان حاجه جامده خالص اوصفلكم جسمها ساميه طولها 175 ووزنها 80 بزازها كبيره ومش مدلدله علي صدرها وطيزها كبيره ومدوره وبطنها مشدوده مافيهاش اي ترهلات و معندهاش كرش وشعرها اسود وبشرتها لونها ابيض من اللبن جسمها مكانش بيبان لان لبسها كان واسع وكانت دايماً محجبه بتلبس جيب واسعه وعليها حاجات طويله لحد ركبتها وكانت مدرسه محترمه والناس كلها بيحترمو ها المهم لاقيت ساميه اقعدت فوق والوله وهو إشتغل لحس في كسها وامي وكمال بيمصو زبه وبعدين الوله أقام شد ساميه مسكها وراح ومنيمها علي ضهرة وقعد يدخل زبه في كسها براحه وامي وكمال مسكين بزازها لحس واقعد يدخل زبه لحد أخره كام وساميه شغاله اااااااااااااااااااااااااااااه يا كسي اااااااااااااااااااه يا دكري افشخني كمان شايف انيك يا خوووووووووووووووول فلق كسسسسسسئي نصين ااااااااااااااااااااااااااه يا كسي همووووووووت واقعد ينيك فيه شوية وسبها ترتاح وقام جاب امي شدها اعقدها علي زبه واقعد ينيك فيهااا وهيا اااااح لقيت الخول كمال منيم ساميه علي ضهرها ونزل فيها نيييييك قامت قايمه ساميه وراحت رزعه كمال بالقلم وقاتلو انا قولتلك يا شرموط تعمل حاجة وقامت مخليه يركع وحطت صابعها في طيزو مره واحده ورجلها علي دمغو وهو شغال اااااااااااااااااااااااه اسف يا ستي اسسسسسسف ارحممممممميني وقعدت ترزع صابعها بغباء في طيزو لحد اما مش كان هيموت كان نفسي الشاب خلاص هيجيبهم مش راح مطلع زبه من كس نوال مش وقال لكمال أنتي ياشرموطة نضفي زبي يلا عشان انيك مراتك مش قامت امي من علي السرير حته اقعدة علي كرسي التسريحه ولعة سيجاره كان كمال نصف زب الوله منير" راح قرب من ساميه وابتدي يبوس فيها ويقفش ف بزازها و ويبوس ف شفتها ويلحس لسنها وايد ع بزها وايد ع كسها ومش رحمها ساميه "اااااااااااااااااه يا منير مش قدره منير"انتي لسه شوفتي حاجه يا لبوه ساميه "هات زبك عايزه زبك امصه منير" زبي واقف أهو تعالي نازلة ساميه مص ف زب منير كان زبه مصاصه لدرجه انها عضته عضه خفيفه كدا منير" ااه بتعضيه يا متناكه بصي ده انا هفشخ كسمك النهارده اقدم جوزك ساميه " ايو يلاا دخله ف كسي واطفي ناره وتفشخني وبعدين راحت بصت بصه علي كمال و قالت له اتفرج متكسفش يا متناك اتفرج تعالي قرب كان ا قاعد ع الارض بعيد عن السرير منير" انتا مش كنت قرفني المره اللي فتات إنك تتناكي اقدم الخول ساميه "يلاا يا مازن يا حبيبي بقي يلاا نكني حرام عليك منير بدأ يدخل زبه ف كسها و سامع اهات ساميه اااه يا مازن زبك حلو اوي يا ماززن كمل يامازن منير " جميل آوي صوت مراتك يا كمال تعرف لوحده يخليني اجيب من غير ملمس كسها دي متناكه كمال فضل ساكت راح مازن مزعقله تقال له مراتك إيه كمال" متناكه ولبوه وشرموطه منير " شاطر وأنته إيه كمال" خول وعرص منير بدا ينيك بسرعه وساميه اهاتها بتعلي اااااااااااااه يااا منير مش قادره ياامازن برااااحه يا ماااازن كسي نااار يا زبك جميل اووي ومازن شغال نيك ولا همه سامع صوت بيوضه بيرزع ف لحم ساميه مازن بدأ يجيب اهات بتعلي ف كل حته اهات مازن ع اهات ساميه كان كمال بيلعب في زبه جبت أول مزب مازن لمس كس ساميه مازن بيطلع زبه من كسها وساميه بتخده ف حضنها و بيتامو ف حضن بعض نوال " أنا كده آخر مره زي ما اتفقنا أنا خلاص اعتزلت ومش هشتغل تاني وانتو بقي شوف هتتقبله فين بعد كده روحت دخل المطبخ جايب سكينه ولسه هروح اقتلهم لقيت هدي بترن عليا لاحقت الرنه عشان ميكنش حد سمع أخدت نفسي ونزلت روحت علي بيت هدي خبطت الباب فتحت كريمه إللي كانت تخنة اوي عن ما كانت كريمه" إزيك يا محمد انا" إزيك آنتي امال فين هدي كريمه " هدي عند أختها عشان تعبانه رحت تجيب لها العلاج وشويه وحاسه تعالي ادخل دخلت بصيت أنا على وش كريمه اللى زى القمر و قعدت أتفرج على جسمها إللي بقي مليان كنت بآكلها بعنيا و كريمه كانت واقفة مبسوطة من نظراتى ليها و بتهيجها لقيت كريمه بتقولي بس انا الصراحه في مشكله وده السبب إللي خليني كلمتك انا " خير في إيه كريمه" مش عارفه اقولك إزاي بس خد اسمع المكالمه دي انا " مكالمة إيه دي راحت معيطه كريمه وقالتلي مومن يا محمد جاب واحد صاحبه وخاله صاحبه ده ده انا" ماله صاحبه ده عامل إيه كريمه" مش عارفه اقولك انا" آه فهمت ناكك يعني كريمه " اممممم بس و**** مكنش يرضيه انا" امممم تمام واي المكالمه دي كريمه " ده صاحب مومن بيكلمني عايزني تاني انا شتمته راح قالي أنا هحكيلك إللي حصل منك في الموبايل عشان أنا مصوره أخدت الموبايل من كريمه عشان إسمع انتي كنتي هايجه أوي يا كوكو نكتك كذا مره فكسك وكنتي لسه ماشبعتيش وقلتي عايزاك تنيكني فطيزي وكسي تاني كماان قلتلك اناتعبت خليها بكره قولتلي لا وانتي بصراحه كنتي هيجانه لوحدك وقعدتي تلعبي فكسك وأنا وشوفة طيزك اللي هيا اجمل طيز كبيره بيضه ومدوره وفلقتها كبيره طيزك تهبل لوحديها طيزك عايزه كذا زبر ينيكوها وأنا الصراحه روحت ماسك موبايلي وصورتك فيديو وصور طيزك اجمل جسم ناعم وبزاز روعه وكس منتوف من الشعر ابوشفرتين منفوخه كنت ماسك الموبايل بإيد وإيدي التانيه بلعب في بزازك انتي شفتي زبري بلعتي ريقك كونتي هايجه أوي فضلتي تلعبي فيه بإيدك وقلتيلي نيكني ياسامح فكسي عشان هايج عليا من بدري خليتك نمتي عليا ودخلت زبري فكسك وفضلت انيك وطلع زبري منك وحاطه فطيزك اوفكسك وانتي بتقولي بسرعه بسرعه و تصرخي من اللذه اااااه نيكني انا عايزه اتناك كسي هايج وطيزي هايجه ااه انا بحب النيك اوي رحت انا نزلت وتعبت لاني كنت نايكك قبليها مرتين فكسك انا سمعت المكالمه وبقيت هايج اوي وهي بتعيط أنا وسامح ده مين أنا معرفهوش كريمه " ده ابن البواب العماره إللي جنب عمارتنا انا" إبن البواب كريمه " آه ومش عرفه أعمل أيه أنا سيبت البيت عشان كل شويه يطلع يخبط عليا ومومن ساكت ومبسوط وخايفه أعمل حاجه اتفضح انا" لا متخافيش انا هحل ليكي الموضوع ورحت وخدها في حضني راحت زقني ورجعت مكانها أناهيجانى بقى هو اللى مسيطر عليا روحت قايم ماسكها من ايديها عشان متتحركش كريمه :-انت مجنون سيب ايديا يا محمد عيب انا ببصلها فى عينيها:-انا عايز أنيكك وحشتيني كريمه" نعم بتقول ايه؟ مش بقولك انت مجنون انا:-اه اتجننت بيكى من اول ما شوفت جسمك ونيكتك قبل كده كريمه :-سيب ايديا عشان معليش صوتى انا"انتى بتكدبى على نفسك ليه انا عارف انك تعبانه وعاوزه تتناكي كريمه "ايه اللى انت بتقوله دا انت مجنون انا"طالما بتكدبى على نفسك كنتى بتتصلي بيه ليه وتحكيلي موضوع زي ده ليه ومن غير ما ترد عليا حاولت تشد ايديها من ايديا و وهى بتشد ايديها روحت شديت الجلابيه اتقطعت وهنا انا خدتها فرصه ونزلت بأيديها اللى انا ماسكها وحطيتها على زبرى اللى واقف من فوق البنطلون وانا باصصلها فى عينيه انا"انتى حلوه اوى بصى عملتى فيا ايه كريمع"حرام عليك سيبنى بتعمل فيا كده ليه انا"انا لسه معملتش حاجه انا عاوز اريحك بدل ما انتى تعبانه كريمه" بس يا محمد مينفعش أنا أم صاحبك انا " و المرتين إللي قبل كده ولا انتي بتتكيفي من هدي دلوقتي أنا عارف كل حاجه وانا مش هعمل حاجه معاكى غصب عنك انا عاوز بس اريحك كريمه" طب سيبنى دلوقتى ارجوك انا"طب ممكن اطلب طلب وبعد كده هاسيبك كريمه "اطلب انا" مصيلى زبرى بس ومش هطلب منك اكتر من كده وانا مديتهاش فرصه وروحت مخرج زبرى من البنطلون ومسكت ايديها تانى حطيتها على زبرى عشان تمسكه والمره دى لاقيتها ماشالتش ايديها من على زبرى وراحت منزلها ا قاعده على ركبتها ادام منى وماسكه زبرى اللى كان واقف بأيديها وابتدت تدخله كله جوا بوقها وتمص فيه وتدخله وتخرجه فى بوقها وهى بتدعك فيه بأيديها وانا علي اخري من هيجانى بحسس على شعرها انا"خرجيه واللحسيه بلسانك وهي من غير كلام سمعت الكلام وراحت مخرجه زبرى من بوقها وبقت تلحس فيه بلسانها وهى بتدعك فيه بأيديها وراحت مدخلاه تانى فى بوقها وكملت مص وكان واضح عليها الهيجان وروحت نازل بأيديا احسس واقفش فى بزازها وافرك حلماتها وهى سكتت ومكمله مص فى زبرى وبتدعكه بأيديها ا ولاقيتها نزلت بالراحه بأيديها التانيه تدعك فى كسها ولما لاقيتنى لاحظت ايديها راحت مخرجه زبرى من بوقها وبصتلى قالتلي كده كفايه بقي يلا مش عامل حاجه تانيه وراحت متعصبه قالتلي أنا مش هعمل حاجه يلا اماشي قولتلها انتي اللي شرموطه ومتناكه في واحده زيك تتناك من كل واحد انتي لبوه إللي يشوفكيش وانتي عمله زي المتناكه وانتي بتتركبي وعماله تتناكي لحد ماكسك يتملي لبن ورحت شدتها من دماغها وحطيت زبري في بوقها وهي من غير تفكير اخدتة بين شفايفها وبقت بتمص زبي ولا كانها محرومة من سنين مصها لزبي كان مص احترافي وفي نفس الوقت مص واحدة عارفة تتعامل مع الزبي زي اجدع شرموطه فضلت ترضع في زبي وانا منسجم علي الأخر وحاطط ايديا علي راسها وسايبها ترضع وتمص زي ما هي عايزه نزلت بعدها علي بيضاني بلسانها وبقت عمالة تحرك لسانها علي كل بيضانة وتنزل من تحت البيضان لغاية ما توصل لراس زبه لحد ما حسيت إني هجيبهم راحت وخدها علي أوضة النوم مطلعها علي السرير ونيمها علي ضهرها قلعة هدومي وراحت نايم فوق منها عريان وحط زبه تحت كسها وراحت أرضع في بزازها براحة وواحدة واحدة طلبت مني أرضع جامد وبأيدها من تحت مسكت زبه وحطتة علي فتحتة وبقت عمالة تدعك في زبه والراسه علي خرم كسها ورحت مطلع وسطها لفوق وراحت منزله مره واحده دخل كله في كسها ايدها راحت حاضنني وأنا بدخل زبي كله وفي نفس الوقت بؤضع في كل حلمة شويه وبعضهم اووووي وحريمه تحت منة ممحونة وهايجة علي اخرها بدأت اذيد من سرعة في كسها كريمه" محمد اشتمني انا" اشتمك كريمه "اشتمني يا محمد اشتمني وانته بتنكني محمد" حاضر يا كسمك عايز تتشتمي كريمه " ااااااه اااااايووووه انا متناكه و شرموطه لزبرك يا حبيبي ااااااخ اااااااخ نكني اووووي اااااوووف اووووووووف انا" علشان انتي متناكة مش انتي متناكة بردو كريمه" ااااااه انا متناكة وشرموووطة اااااااه نكني اووووي دخل زبرك فيا جامد رجب :: قومي عايز انيكك في طيزك فضلت انيك فيها بسرعه وهي شغاله اوووووف احححح مش قدره قومت من عليها وهي راحت نايمة علي بطنها طلعت فوق منها وشد وسطها لفوق وخلتها فنست وحطت زبي علي خرم طيزها وهي عمال تشد في حلمات بزازها اوي أنا بدخل راس زبي في طيزها كريمه "اااااححححححححححح طيزي بتاكلني اوووووي اوووووف اووووووووف ايووووه كدة دخله كله في طيزي يالهووووووي انا زبي دخل كله في طيزها وبقيت عمال ادخله وطلعه وهي تحت مني مش قادره وفي عز النيك في طيزها باب الاوضه أتفتح علينا

إرسال تعليق

2 تعليقات
* Please Don't Spam Here. All the Comments are Reviewed by Admin.
  1. ‏ابي بنت جاده تكون ملكه تديثني وتس اب وتعرصني اناديوث زوجتي للبنات فقط وعطيهاطلبهااقسم بلله جاداوديوث جادرقمي وتس اب00967736570832

    ردحذف
    الردود
    1. سلام انت جاد ديوث أنا فحل وجاد هذا واتس 735060100

      حذف

Top Post Ad

Below Post Ad